الخميس , مارس 4 2021

محطة الجديدة للطاقة الشمسية تدعم جهود نستله لتحقيق وصول صافي الانبعاثات الى الصفر

شبكة بيئة ابوظبي: الامارات العربية المتحدة، دبي، 17 فبراير 2021
أصبح ميناء مدينة الجديدة على ساحل المحيط الأطلسي في المغرب مقراً لأحدث محطات نستله للطاقة الشمسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مع تركيب نحو 2600 لوح شمسي كهروضوئي على مساحة 7 آلاف متر مربع لدعم مصنع الشركة المحلي لمنتجات القهوة والحليب. وستولد المحطة 1.7 جيجاواط من الطاقة الكهربائية سنوياً، مع الحد من انبعاث أكثر من مليون كيلوجرام من ثنائي أوكسيد الكربون في العام الواحد، ومساعدة الشركة السويسرية العالمية في تحقيق التزامها بخفض الانبعاثات الناتجة عن عملياتها بمقدار النصف بحلول العام 2030 وتحقيق هدفها المتمثل في صافي انبعاثات يصل الى نسبة صفر بحلول العام 2050.
ويعتبر مصنع نستله في المغرب ثالث مصانعها في المنطقة بعد مصنعيها في كل من دبي والأردن يطلق محطة خاصة بالطاقة الشمسية. وتم تشييد المحطة باستثمار يقارب 1.3 مليون دولار أمريكي بالتعاون مع شركة Qair الرائدة في قطاع الطاقة المتجددة.

وفي هذا السياق، قال ريمي عجل، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة نستله في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “تواصل جميع مصانعنا في المنطقة والمؤلفة من 25 مصنعاً جهودها لتحسين كفاءة استغلال الموارد والاستدامة. ونفخر بنجاحنا في تقليل إجمالي انبعاثات الغازات الدفيئة في جميع مصانعنا بنسبة 60% خلال العقد المنصرم. ونحن ماضون قدماً في التزامنا للوصول في كافة مصانعنا الى استخدام الطاقة الكهربائية من مصادر متجددة بنسبة 100% بحلول العام 2025، وذلك في إطار مساعينا الجادة للحد من الانبعاثات الكربونية والتصدي لتحديات التغير المناخي”.
من جانبه قال السيد عزيز رباح، وزير الطاقة والمعادن والبيئة بالمملكة المغربية: “إن محطة الطاقة الشمسية لنستله بالجديدة تعتبر من المساهمات القيمة في الاستراتيجية الخضراء للمغرب، وتأتي انسجاماً مع مساعي المملكة التي تهدف الى انتاج أكثر من 52% من الطاقة الكهربائية من مصادر متجددة بحلول العام 2030، حيث يتمثل أحد أهدافها في تعزيز الإنتاج من الطاقة المتجددة في القطاع الصناعي. ونشجع بدورنا القطاع الخاص على اتخاذ خطوات طموحة لتحقيق أهداف الاستدامة على المستوى الوطني وندعو الجميع للمساهمة في تعزيز الصحة والسلامة البيئية لتعود بالمنفعة علينا جميعاً”.

وعالمياً، تتوقع شركة نستله استكمال عملية التحول ضمن 800 موقعاً لها في 187 دولة حول العالم لتعمل بالطاقة الكهربائية من مصادر متجددة بالكامل خلال السنوات الخمسة المقبلة.
وتحرص الشركة على استبدال أسطولها العالمي من المركبات بخيارات ذات انبعاثات أقل، وتعتزم تقليل المهام بداعي السفر التجاري بحلول العام 2022. وتعمل أيضاً على تطبيق تدابير لحماية المياه وتجديدها ومعالجة هدر الغذاء في عملياتها.
ومنذ العام 2010، حققت نستله انخفاضاً في استهلاك المياه بنسبة 42% لكل طن من منتجاتها في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وقلصت استهلاك الطاقة بنسبة 55%، ونجحت بالحد من انبعاثات الغازات الدفيئة بنحو 60% في ال 25 مصنعاً للأغذية والمشروبات والمياه في المنطقة. وخلال السنوات الثلاثة الأخيرة وحدها، نجحت نستله بتقليل انبعاثات ثنائي أوكسيد الكربون بنسبة 25% ضمن عملياتها اللوجستية ونشاطات سلسلة التوريد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وحققت صفر نفايات للصرف في مصانع الأغذية ومراكز التوزيع التابعة لها.
وباعتبارها أحد الأطراف الموقعة على تعهد “طموح الشركات لتحقيق هدف 1,5 درجة مئوية”، تعتبر نستله من أولى الشركات التي تعلن عن خطة زمنية مفصلة لتحقيق أهدافها وتضاعف جهودها للتصدي للتغير المناخي.

عن Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2020) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2020)

شاهد أيضاً

«بايارا» تحتفل مع «توتال سولار» بمرور عام على تركيب ألواح الطاقة الشمسية على أسطح منشآتها

تماشياً مع رؤية الشركة في التحول نحو الطاقة المستدامة خفض نحو 1000 طن من ثاني …