السبت , سبتمبر 19 2020
أخبار عاجلة
Country: Iraq Site: al-Hadba`Minaret, Mosul Caption: The minaret seen from the mosque. In the foreground houses of the old city of Mosul. Image Date: April 2009 Photographer: Mosab Mohammed Jaseem Provenance: 2010 Watch Nomination Original: email from Alessandra Peruzzetto

هيئة الشارقة للآثار تنظم محاضرة عن بُعد حول “مئذنة الحدباء” في الموصل وسُبل إعادة بنائها

استعرضت لمحة تاريخية عن “الأيقونة المفقودة”
شبكة بيئة ابوظبي: الامارات العربية المتحدة، الشارقة، 15 سبتمبر 2020

نظمت هيئة الشارقة للآثار، الاثنين 14 سبتمبر الجاري، محاضرة افتراضية بعنوان “مئذنة الحدباء-أيقونة الموصل المفقودة في العراق”، قدمها الدكتور عماد هاني العلاف، تدريسي في قسم الهندسة المعمارية بكلية الهندسة في جامعة الموصل بالعراق، وذلك عبر برنامج “زوم”، وعلى البث المباشر أيضاً لتطبيق انستجرام الخاص بالهيئة، حضره عدد من المُهتمين وطلاب كليات الآثار، تجاوز عددهم 80 منتسباً، حيث تم منح شهادة حضور إلكترونية للمشاركين.
واستعرضت المحاضرة لمحة تاريخية عن مئذنة الحدباء الشهيرة، التي يبلغ عمرها نحو ألف عام، والتي دمرها تنظيم داعش الإرهابي في 2017، خلال سيطرته على مدينة الموصل، وتبنت دولة الإمارات إعادة إعمار المسجد النوري ومنارته الحدباء، نظراً لقيمته الثقافية والتاريخية، عبر اتفاقية موقعة مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “يونسكو”.

سبل إعادة بناء المئذنة التاريخية
وناقش الدكتور عماد هاني العلاف، خلال المحاضرة، سبل إعادة بناء المئذنة التاريخية، فعلياً ورقمياً وفق المواثيق الدولية للحفاظ على التراث العمراني العالمي، ومقدماً لمحة تاريخية عن أعمال الترميم والحماية المختلفة التي أجريت على المئذنة، وشارحاً بالتفصيل خصائصها الحضرية والمعمارية، وسبل إعادة إعمارها، كما كشف عن أن بناء الجامع النوري في الموصل، ومعه مئذنة الحدباء، تم في عهد الملك الأيوبي نور الدين زنكي، وذلك نتيجة لزيادة عدد الناس في المدينة، ومعاناة المصلين من ضيق الجامع فيها، واستمر بناء الجامع 3 سنوات من 1171 ميلادية، حتى 1173.
وقال الدكتور العلاف:” رغم تشابه مئذنة الحدباء مع عدة مآذن معاصرة لها بالعراق كمئذنة اليوسفية، سنجار، وغيرهما، إلا أنها فضلاً عن ارتفاعها الذي جعلها أعلى مئذنة في العراق بارتفاع 50 متراً فهي تمتاز بزخارفها الهندسية المتناسقة، الناجمة عن تباين قطع الطوب الأحمر المغلفة لواجهتها، وتفنن المعمار في أسلوب صف الطابوق، وقصه بأشكال هندسية معينة”.

أسباب الانحناء الشهير والمتزايد لمئذنة الحدباء
وتناولت المحاضرة أسباب الانحناء الشهير والمتزايد لمئذنة الحدباء على مر العصور، والذي تم تفسيره بأنه بفعل تأثير الرياح الغربية السائدة في مدينة الموصل، والتفاوت في أسس المئذنة، وتأثير المياه الجوفية، والفشل في تحمل المادة الرابطة للأوزان فوقها في بعض الأماكن، من المئذنة بدون غيرها.
كما تم التطرق إلى واقع حال عمليات الترميم الجارية للمسجد والمئذنة، مع عرض صور حديثة للموقع وآخر العمليات الجارية فيه، حيث تم اختتام المحاضرة بذكر مجموعة من المحاولات العلمية لإعادة إنشاء المئذنة رقمياً، والتي تفاوتت دقتها في بعض التفاصيل المتعلقة بالمجسم الافتراضي للمئذنة من الداخل والخارج.
يُذكر أن هيئة الشارقة للآثار تحرص على تجسير التواصل مع المهتمين بالآثار والمتخصصين، وذلك في إطار جهودها الحثيثة في مجال حماية الآثار وصون المكتشفات الأثرية، واتباع أفضل المعايير لحماية المواقع الأثرية والمناطق التاريخية.

عن Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2020) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2020)

شاهد أيضاً

“هيئة الشارقة للآثار” تنظم محاضرة افتراضية حول مُنجزات الحضارة المروية في فن العمارة الجنائزية

بحضور 100 من المهتمين بمجال الآثار شبكة بيئة ابوظبي: الامارات العربية المتحدة، الشارقة، 8 سبتمبر …