الخميس , يونيو 4 2020
أخبار عاجلة

برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة يعين السوبرانو العربية زينة برهوم مناصرة له

شبكة بيئة ابوظبي: الامارات، دبي، 21 مايو 2020
أعلن برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة اليوم عن تعيين السوبرانو زينة برهوم كأحدث مناصرة له.
ويأتي هذا الاعلان في الوقت الذي أصبح فيه العمل الإنساني بحاجة ماسة للمناصرين القادرين على مساعدته في إلقاء الضوء على أوضاع المجتمعات الهشة التي تواجه الآثار المدمرة لفيروس كورونا المستجد بالاضافة الى ما كانت تعانيه أصلا من جوع ومن انعدام في الأمن الغذائي، وإيصال صوتها إلى العالم.
وبالاضافة إلى كونها واحدة من أشهر فناني الأوبرا في المنطقة، اكتسبت زينة حضورا مميزا في المجال الانساني من خلال التزامها بالدفاع عن قضايا المجتمعات الهشة التي تعاني من الجوع وانعدام الأمن الغذائي وآثار الصراع والنزوح والتهجير وغيرها من الأزمات. وقد انخرطت زينة في مساندة جهود البرنامج منذ عام 2017، مستخدمة موهبتها وصوتها وشغفها في تسليط الضوء على أهمية محاربة الجوع وجذب الاهتمام إلى أوضاع الأشخاص الذين يعانون من الجوع وانعدام الأمن الغذائي في الأوساط الهشة والمهمشة وداخل مخيمات النازحين واللاجئين. وقد ساهمت مبادرتها “عندما تصبح الموسيقى غذاء للحب” بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمي في الأردن في منح صوت لآمال وأحلام أطفال اللاجئين السوريين في الأردن وللأطفال الأردنيين داخل المجتمعات المهمشة والأقل حظا.
وفي هذا السياق، علقت زينة على خبر تعيينها كمناصرة لبرنامج الأغذية العالمي بقولها: “إن تمثيل منظمة مثل برنامج الأغذية العالمي مسؤولية كبيرة، ولكنها تجعلني أشعر بالفخر الشديد. فهي فرصة كبيرة لمحاولة إحداث فرق في حياة المحتاجين والعمل يدا بيد مع الفرق المتفانية لبرنامج الأغذية العالمي التي تعمل بجد ودون كلل للقضاء على الجوع وانعدام الأمن الغذائي في العالم”.
وعلى الرغم من التزام المجتمع الدولي بالقضاء على الجوع وبتحقيق الأمن الغذائي وتحسين الوضع التغذوي بحلول عام 2030، الا أنه لا يزال هناك 821 مليون شخصا يعانون من الجوع وانعدام الأمن الغذائي في مختلف أنحاء العالم. ويعني هذا الرقم أن واحدا من كل تسعة أشخاص في العالم لا يملك ما يكفيه من الغذاء. ومع انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد وتفاقم آثاره المدمرة في العالم، فإن عدد الأشخاص الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي والجوع ازداد ويزداد بشكل كبير. وتظهر تحليلات البرنامج حاليا أن أكثر من ربع مليار نسمة (265 مليون) قد يواجهون الجوع الحاد بحلول نهاية عام 2020.
من جهته قال مجيد يحيى، مدير مكتب برنامج الأغذية العالمي في الإمارات العربية المتحدة وممثل البرنامج لدى دول مجلس التعاون الخليجي : “نرحب بزينة معنا في البرنامج ونعتقد أنها ستكون مناصرة جيدة لبرنامج الأغذية العالمي وللمجتمعات التي نخدمها والتي تعاني من الجوع ونعدام الأمن الغذائي بالإضافة إلى الآثار المدمرة لفيروس كورونا المستجد. نحن بحاجة الآن أكثر من أي وقت مضى لمساندة والتزام مناصرينا مثل زينة لمساعدتنا في تسليط الاهتمام على هذه المجتمعات المستضعفة وعلى إيصال صوتها للعالم. نحن نتطلع للعمل مع زينة في هذه المرحلة الصعبة، وفيما بعدها، آملين تكون مراحل أفضل للعالم أجمع.”

عن Eng. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2020) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2020)

شاهد أيضاً

إطلاق النسخة الأولى من توقعات إدارة النفايات في غرب آسيا

شبكة بيئة ابوظبي: برنامج الأمم المتحدة للبيئة، مكتب غرب آسيا، المنامة، 01 يونيو 2020 أطلق …