الجمعة , أبريل 3 2020
الرئيسية / CSR / مسؤولية مجتمعية / اخبار وفعاليات مسؤولة / خليفة يوجّه بتسخير الإمكانات كافة لمكافحة «كورونا»

خليفة يوجّه بتسخير الإمكانات كافة لمكافحة «كورونا»

ولي عهد ابوظبي يطلع على الجهود الوطنية للحد من انتشار الفيروس
محمد بن زايد سلامة الناس أولوية قصوى ولن نتردد في اتخاذ أي تدابير
– استمرار واستدامة العملية التعليمية مهم بما يحفظ سلامة أبنائنا ويحقق رسالة التعليم
– الجميع شركاء في المواجهة ونريد ترسيخ ثقافة الاستجابة المجتمعية الفعالة
– القطاع الصحي الحكومي والخاص خط الدفاع الرئيسي ضد الفيروس
– الاعلام شريك في مواجهة الفيروس عبر دحض الاشاعات ونقل الصورة الصحيحة
– الوعي واتباع الخطوات الوقائية والارشادية ضروري خلال هذه الفترة الدقيقة
– متفائلون بتجاوز هذه المرحلة عبر تعاون الجميع والعمل بروح الفريق الواحد

اطلع صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة على الجهود الوطنية التي تقوم بها مؤسسات الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد – 19» واحتواء تداعياته.
جاء ذلك، خلال اتصال مرئي حضره سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي وعدد من المسؤولين.
ونقل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، خلال حديثه مع ممثلي الجهات المعنية، تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وتوجيهاته بتسخير الإمكانات كافة لدعم الجهود الوطنية لمكافحة هذا الفيروس.
وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أن سلامة الناس على أرض الدولة هي أولوية قصوى بغض النظر عن أي اعتبارات أخرى، وهي أمانة نحن مساءلون عنها، مشدداً على أهمية أن تكون الإجراءات المتبعة في مستوى هذا التحدي.
وقال سموه: «لن نتردد في اتخاذ أي تدابير وقائية وصحية إضافية إذا اقتضت الضرورة ذلك خلال الفترة القادمة».
وأشار سموه إلى أن هذه الفترة الدقيقة تستدعي استشعار الوعي والتفهم بضرورة اتباع الخطوات الوقائية والإرشادية الكاملة للحد من انتشار الفيروس، مؤكداً سموه أن «الجميع شركاء في المواجهة ونريد ترسيخ ثقافة الاستجابة المجتمعية الفاعلة لتدابير التصدي للفيروس».
وأشاد سموه بكفاءة القطاع الصحي الحكومي والخاص، مؤكداً أنه خط الدفاع الرئيسي ضد الفيروس، وأثنى سموه على جهود الأطباء والممرضين والإداريين والعاملين في المستشفيات والمؤسسات الطبية وبقية القطاعات التي تتشارك في حماية مجتمعنا.
وشدد سموه على أهمية العمل من خلال منظومة شاملة ومتكاملة للتقصي الوبائي تربط بين مختلف الجهات المعنية.
وتطرق سموه إلى العملية التعليمية، مؤكداً أهمية استمراريتها واستدامتها بما يحفظ سلامة أبنائنا ويحقق رسالة التعليم في الوقت نفسه، وذلك من خلال توظيف المبادرات والأساليب التقنية الحديثة.
وأشار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى دور الإعلام، معتبراً أنه الشريك الرئيس في مواجهة الفيروس، من خلال رفع مستوى الوعي ومواجهة الإشاعات، ونقل الصورة الصحيحة دون تهويل.
ودعا صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان الجميع إلى مضاعفة الجهود، ومواصلة وتيرة العمل للتصدي لهذا الخطر مع أهمية إبقاء التواصل والتنسيق والتعاون الدائم مع المؤسسات والمنظمات الدولية المعنية.
وعبر سموه عن تفاؤله بتجاوز هذه المرحلة، بإذن الله، من خلال تعاون الجميع والعمل بروح الفريق الواحد.
من جانبه، أوضح معالي عبدالرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع أن معظم حالات المصابين في الدولة مستقرة، مع وجود حالتين تحت العناية المكثفة.
وأشار إلى أنه تم رفع جاهزية المنشآت الطبية في القطاعين الحكومي والخاص والمختبرات المؤهلة لعمل الفحوص الفيروسية، منذ الإعلان عن الاشتباه بالحالات المصابة بالفيروس، إضافة إلى تطبيق إجراءات وقائية للعائدين من خارج الدولة تشمل فحوصاً طبية والكشف الحراري، فيما وزعت أجهزة الكشف الحرارية على أكثر من 32 منفذاً بحرياً وبرياً وجوياً على مستوى الدولة.
وأكد معاليه أن لدى دولة الإمارات مخزوناً استراتيجياً كافياً من المستلزمات الطبية الأساسية اللازمة للفحص المتقدم لاكتشاف فيروس كورونا، والمستلزمات الطبية الأساسية، إضافة إلى غرف العزل المجهزة بطريقة تضمن عدم انتقال الفيروسات، فيما تمتلك الوزارة طواقم طبية متخصصة بين 500 و700 شخص يعملون خلال الفترة الواحدة وعلى مدار اليوم.
من جانبه، استعرض معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم جهود الوزارة في هذا الصدد، مشيراً إلى أن الوزارة عقدت الورش التدريبية للمعلمين حول كيفية استخدام نظام التعلم عن بعد مع إجراء تجربة لمجموعة من المدارس للتأكد من فاعلية النظام، وقد بدأت أغلبية المدارس والجامعات العمل بالنظام وتطبيقه.
وقال معاليه: «لدينا اليوم 620 مدرسة مجهزة للتعلم عن بعد، وتم تدريب 508 مديري مدارس، بجانب تنفيذ 1196 ورشة تدريبية تستهدف الوزارة من خلالها جميع الفئات والجهات».
ونوه وزير التربية بتدريب ورفع وعي جميع سائقي الحافلات والمشرفين بشأن الإجراءات الوقائية، حيث جرى تنظيم ورش تدريب بالتعاون مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع للممرضات والطاقم الطبي في المدارس على كيفية التعامل مع الحالات المشتبه بها، بجانب تدريب أكثر من 4950 سائق حافلة، و5171 مشرفة في الحافلات المدرسية للتعامل مع أي طارئ وتطبيق الإجراءات الاحترازية الوقائية.
وأكد معاليه أن لدى الوزارة اليوم 667 ممرضاً مدرباً ذا جاهزية كبيرة للتعامل مع أي عوارض أو طوارئ قد تحدث مستقبلاً في البيئة المدرسية.
إلى ذلك أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أن الإجراءات التي أعلنها المصرف المركزي والحكومات المحلية مؤخراً، تمثل دعامة وضمانة للاستقرار الاقتصادي والمالي في الدولة. وقال سموه في تغريدة بـ «تويتر»: «استعرضت مع أعضاء المجلس التنفيذي في أبوظبي الأوضاع الاقتصادية في ظل التطورات التي تشهدها الأسواق العالمية.. البرامج التحفيزية القائمة في الإمارة، والإجراءات التي أعلنها المصرف المركزي والحكومات المحلية مؤخراً، تمثل دعامة وضمانة للاستقرار الاقتصادي والمالي في الدولة».
نقلاً عن : الاتحاد: أبوظبي (وام) 17 مارس 2020 – 02:46 AM

عن Eng. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2020) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2020)

شاهد أيضاً

محمد بن زايد ينتصر للإنسانية في زمن كورونا

بقلم: الشيخة روضة بنت محمد بن خالد آل نهيان * في الوقت الذي يعيش فيه …