الثلاثاء , يونيو 25 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / CSR / مسؤولية مجتمعية / مؤسسات ومنظمات مسؤولة / الشبكة العربية للـ CSR / الدورة السابعة لجائزة الشبكة العربية للمسؤولية الإجتماعية

الدورة السابعة لجائزة الشبكة العربية للمسؤولية الإجتماعية

شبكة بيئة ابوظبي: 18 مارس 2014:

إنطلقت الجائزة العربية للمسؤولية الإجتماعية للمؤسسات في عام 2008 من قبل الشبكة العربية للمسؤولية الإجتماعية للمؤسسات والتي تعد منصة عريقة لأصحاب المصلحة المتعددين القائمين بتطبيق مفاهيم المسؤولية الاجتماعية  للمؤسسات في المنطقة العربية منذ عام 2004 ، حيث ينظر لها كأداة للمعرفة الحقيقية للمسؤولية الإجتماعية وبناء القدرات. تسعى الشبكة العربية للمسؤولية الإجتماعية للمؤسسات زيادة التركيز على الجهود المبذولة محلياً و إقليمياً لتعزيز مفاهيم و مبادئ المسؤولية الإجتماعية لدى مؤسسات القطاعين العام والخاص في المنطقة العربية.

تمكنت الشبكة العربية للمسؤولية الإجتماعية للمؤسسات وبنجاح من جائزتها الأكثر رواجاً وذلك من خلال الإيمان الحقيقي بضرورة النهوض بمجتمعاتنا من خلال المشاركة المسؤولة من قبل جميع المؤسسات في المنطقة العربية و دون تمييز بين القطاعين العام والخاص.



تدمج الجائزة في كيانها مبادئ ونماذج أبرز مبادرات المسؤولية الإجتماعية للمؤسسات والمواضيع ذات الصلة بالإستدامة لدى المؤسسات في المنطقة العربية، بما في ذلك أطر ومعايير الميثاق العالمي للأمم المتحدة، ومبادرة الإبلاغ العالمية و نموذج تميز المؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة. تعتبر الجائزة الاولى من نوعها والتي تم إعتمادها من قبل الميثاق العالمي للأمم المتحدة عالمياً منذ تأسيسها إلى دورتها الحالية. تلقت الجائزة تجاوباً رائعاً وإنتشاراً واسعاً من قبل جميع الفئات المؤسسية الكبيرة والصغيرة والمؤسسات المحلية و المتعددة الجنسيات من الدول العربية، استقطبت أكثر من 580 مشاركة على مدار السنوات الست السابقة مثلت 26 من قطاعات الصناعة من قبل 13 دولة عربية من الوطن العربي والتي مثلتهم تلك المؤسسات المشاركة . 

يمكن التقدم للجائزة ضمن ستة فئات لإفساح المجال للتنوع و ضمان المنافسة العادلة وهي (المؤسسات الحكومية والمؤسسات الكبيرة والمؤسسات المتوسطة والمؤسسات الصغيرة وأفضل برنامج شراكة والأعمال الجديدة). تم تصميم نماذج طلب متميزة ومبتكرة للتقدم للجائزة مدعومة بمعايير وتوجيهات مختصة ومفصلة للإجابة مع توفير التقييم الذاتي. كما أن نظام الطلبات والتقديم متاح من خلال الشبكة العنكبوتية “الإنترنت” عبر الموقع الإلكتروني الرسمي للشبكة لتوفير الوقت والجهد .

أبرزت السيدة حبيبة المرعشي رئيسة الشبكة العربية للمسؤولية الإجتماعية للمؤسسات ومديرها التنفيذي خلال المؤتمر الصحفي لإطلاق الدورة السابعة للجائزة دور رئيسي وعلامة فارقة ومناسبة للاحتفال بتحقيق المؤسسات العامة و الخاصة خطوتهم الكبيرة نحو تعزيز قدرات أدائهم البيئي والمجتمعي لأن يصبح لديهم تأثيراً إيجابياً أكبر لمجتمعاتهم. الجائزة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات هي جائزة إنبثقت من داخل دولة الإمارات العربية المتحدة وتركز على بناء قدرات المؤسسات في الدول الناطقة باللغة العربية من دول مجلس التعاون الخليجي والمشرق العربي و شمال أفريقيا و جعل مؤسساتهم مثالاً يحتذى به على المستوى العالمي.

كما ذكرت المرعشي الدور الذي يلعبه منتدى الجائزة العربية للمسؤولية الإجتماعية للمؤسسات والذي بات ينمو من قوة إلى قوة أكبر كل عام حيث يعد المنتدى منبراً لقادة المسؤولية الإجتماعية للمؤسسات وممارسينها الذين يجتمعون لمناقشة أبرز قضايا المسؤولية الإجتماعية إقليمياً وعالمياً. وسيتم عقد المنتدى هذا العام تحت شعار ” إقتصاد أخضر و شامل : بناء مستقبل مستدام”

وأضافت المرعشي قائلة “إن الدورة السابعة للجائزة ستكون حدثاً محايداً كربوناً كادورات الستة السابقة كما ستكون غير ورقية عبر إستخدامها التطبيقات الإلكترونية. كما أن التحكيم فيها سيكون من خلال التقديمات التي ستقدم في الموقع الإلكتروني للشبكة”.

سيتم تنظيم ورشة عمل خاصة من قبل الشبكة العربية للمسؤولية الإجتماعية للمؤسسات بتاريخ 21 أبريل 2014 لتوجيه المشاركين في جائزة العام الحالي حول خطوات التقدم للجائزة وكيفية تعبئة الطلبات، ولإتاحة الفرصة للتواصل المباشر مع أحد أعضاء لجنة التحكيم لتوجيه المشاركين فيما يتعلق بعملية الرد على الاسئلة. سيتم إخطار المشاركين بمزيد من التفاصيل فور تسجيلهم للجائزة .

شارك الفائزون في دورة 2013  في المؤتمر الصحفي كمتحدثين ليشاركوا الحضور كيف ساعدتهم الجائزة لتطوير أعمالهم فضلا عن تعزيز تنفيذهم لمسؤولياتهم تجاه المجتمع والبيئة، وكيف إستطاعت الجائزة تطوير قدراتهم في تنفيذ المسؤولية الإجتماعية لديهم،  بتآزر أكبر وخلق قيمة إجمالية بشكل عام.

فقد صرح الملآزم أول خالد عمر الزبيدي رئيس قسم الشراكات الرئيسية والمكلف بأعمال فرع المسؤولية المجتمعية لدى القيادة العامة لشرطة أبوظبي- إدارة الديوان ” إن مشاركتنا في هذه الجائزة كان تماشياً و إنسجاماً مع توجيهات سيدي سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية و حرص القادة على تشجيع المنافسات الإيجابية التي تسهم في دعم عجلة التطوير المستمر. كما إن مشاركتنا في هذه الجائزة لم تكن بهدف الفوز وإنما بقصد إبراز الإنجازات و الممارسات والتجارب المتميزة لشرطة أبوظبي وإطلاع المشاركين عليها والتعرف على ما لديهم بما يعزز المعرفة والتعلم” .

و من جانبه قال السيد ستيفن فاندير فير مدير الجودة و الصحة و السلامة و البيئة  لشركة دتكو بلفور بيتي و الحاصلة على المركز الأول  في جائزة عام 2013 ضمن فئة المؤسسات الكبيرة ” مشاركتنا في الجائزة العربية للمسؤولية الإجتماعية للمؤسسات ليست وجهة، بل هي رحلة نحو التأمل و التقييم والتحسين من أجل ضمان تأثير فعال ومستدام في مجالات المسؤولية الإجتماعية والإستدامة. وتعد تقييمات الطلبات بعد إنتهاء الدورة السابقة أداة قياس مفيدة لقياس مدى فعالية مبادرات و إجراءات الإستدامة التي تنفذها المؤسسة”.

وقالت السيدة لوسي بروز مدير إدارة ومؤسسة حضانة هوم جرون و الحائزة على مركز الأول ضمن فئة الأعمال الجديدة والوصيف الأول ضمن فئة المؤسسات الصغيرة بجائزة عام 2013 ” سمحت لنا الجائزة العام الماضي وكوننا جزءاً منها من القياس بنشاط والحصول على ردود الافعال المهنية حول المبادرات الحالية والخطط المستقبلية لدينا. كان الدعم المقدم من قبل لجنة الشبكة العربية للمسؤولية الإجتماعية للمؤسسات لا يقدر بثمن، وقد ساعدتنا على الحصول على فهم أفضل لما كان لدينا من إنجازات و نجاحات وكيف أننا بحاجة إلى التقدم لبناء طموحاتنا في المستقبل”.

كما أعلنت السيدة حبيبة المرعشي أن منتدى و حفل الجائزة العربية للمسؤولية الإجتماعية للمؤسسات سيعقد في إمارة دبي يوم الاحد الموافق 26 أكتوبر 2014. والذي سيجمع بين الخبرة والمعرفة من قادة المسؤولية الإجتماعية للمؤسسات المحلية والإقليمية والعالمية والقطاع الخاص، والشخصيات الحكومية رفيعة المستوى. سيكون الحدث على مدار يوم كامل و يتكون من كوكبة متميزة ومتألقة من الخبراء والذين سيتحدثون عن قضايا الإستدامة في المنطقة العربية. كما سيكون هناك عرض لدراسات حالة من المؤسسات التي أظهرت أداء مثالياً نحو الاستدامة ومسؤولية اعمالها. كما سيتم تقديم دروع من الكريستال للفائزين، وهي بمثابة رمز دائم يدل على قيادتهم المتميزة والالتزام لاستدامة مؤسساتهم في العالم العربي.

 

يمكن للمؤسسات المهتمة المشاركة زيارة الموقع الرسمي للشبكة العربية للمسؤولية الإجتماعية للمؤسسات www.arabiacsrnetwork.com لمعرفة المزيد عن كيفية التسجيل. كما تدعو الشبكة المؤسسات العامة والخاصة مشاركتنا إستراتيجياتهم الخاصة بالمسؤولية الإجتماعية للمؤسسات. والإنضمام إلينا لدفع هذه المبادرة العربية نحو الأمام و مساعدتنا في بناء الشراكات من أجل مستقبل مستدام.

عن alsatary

شاهد أيضاً

“المنتدى العربي للمسؤولية الاجتماعية” يجمع كبار الأسماء والخبراء في مجال الاستدامة تحت سقف واحد

ينطلق 19 الجاري تحت شعار “دفع عجلة الأجندة العربية للتنميـة المستدامة من خلال الابتكار والتعاون” …