الجمعة , يناير 24 2020
الرئيسية / CSR / مجتمع الإمارات / ندوة حول المفاهيم الخاطئة للأزمات الاقتصادية

ندوة حول المفاهيم الخاطئة للأزمات الاقتصادية

استضافت غرفة تجارة وصناعة أبو ظبي فرع العين ندوة حول المفاهيم الخاطئة للأزمات الإقتصادية واليات التنبؤ والاستفادة، بالتعاون مع مجموعة أعمال ويكو للاستشارات الاقتصادية ودار النظم، شارك فيها باسم زياد شقفة الخبير الاقتصادي والرئيس التنفيذي للمجموعة، وأيمن غسان الخبير في حوكمة الشركات وإدارة مخاطر المؤسسات. وذلك بحضور الشيخ الدكتور سالم بن ركاض العامري عضو المجلس الوطني الاتحادي سابقاً والشيخ نهيان محمد بن ركاض مدير إدارة منطقة العين للمجلس الاستشاري الوطني، والشيخ حمد سالم بن ركاض، والمستشار المحامي عبدالله الكعبي، والدكتور طالب محمد مطر وسعاد الجنيبي من غرفة أبو ظبي ومشاركة واسعة من الخبراء والمستثمرين ورجال الأعمال.
وأكد الخبير الإقتصادي باسم زياد شقفة أن الأزمة الاقتصادية هي حالة من تراكم تراجعات معدلات النمو الاقتصادي ودخولها في المنطقة السلبية مترافقة مع ازدياد معدلات البطالة وتراجع حجم الاستثمارات القائمة والجديدة. وقال إن طبيعة الاقتصاد المفتوح أو نظام السوق الحر هو الذي يفتح المجال لجميع أنواع التعاملات المالية والتوسع في حجم الديون على مستوى الأفراد والمؤسسات والدول بما يفوق معدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي في بعض الأحيان. وأشار إلى أن الإنهيار الاقتصادي يختلف تماماً عن الأزمة الاقتصادية إذ أنه يحدث نتيجة لعدة عوامل أهمها الحروب المدمرة المترافقة والمتزامنة مع أسس اقتصادية وبنية تحتية ضعيفة والفساد الإداري والمالي والفشل في إدارة الموارد، مثال فنزويلا وحالة الفشل في إدارة الثروة النفطية، لافتاً أن التحليل الصحيح للمؤشرات يساعد على اتخاذ القرار الصحيح تجاه التحوط في وجه الأزمات وتحديد الأدوات المالية التي تحقق العوائد في حالات الأزمة.
وتطرق المحاضر إلى مراحل تشكل الفقاعة المصطنعة وعناصرها من خلال آلية ضخ السيولة وتدويرها بين صنَّاع الفقاعة ورفع المستويات السعرية بشكل مبالغ فيه بعيداً عن القيمة الجوهرية، حيث تسيطر عقلية القطيع في السوق على كافة الأصعدة ويبدأ تدفق السيولة بشكل غير مدروس بما يزيد من حجم الفقاعة بعيداً عن القيمة الجوهرية. وشدد المحاضر على أهمية نشر الوعي تجاه عشوائية وفيض المعلومات المغلوطة والمضللة التي تُنشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي تحت مسمى” تحليل اقتصادي” و التي تنذر بحدوث الأزمات الاقتصادية، مشيراً إلى أنها في واقع الأمر أبعد ما تكون عن موضوعية التحليل وأقرب ما تكون للتلفيق والتكرار وعدم الموضوعية.
وختم المحاضر بالتأكيد على أن الحديث عن الأزمة الاقتصادية هو أمر مكرر وأغلبه يخلو من جوهر العملانية والعقلانية في الطرح، وعلينا واجب نشر الوعي بكيفية الاستفادة والتكيف مع كل مرحلة من مراحل دورة الأعمال والتي تعتبر الأزمة الاقتصادية وحتى الانتعاش الاقتصادي جزءاً لا يتجزأ منها والتركيز على الأنشطة و الاستثمارات والأدوات المالية التي تتألق في مراحل دورة الأعمال كاملة بما فيه مرحلة الأزمات الاقتصادية.
من جانبه شرح الخبير أيمن غسان إلى ضرورة اللجوء إلى معايير الحوكمة والأدوات التحوطية، مشدداً على أهمية التدقيق الداخلي والخارجي لضمان تحقيق اهداف واستراتيجات المؤسسات بما يتناسب مع المعايير الموضوعة واستشراف المخاطر بكافة أنواعها وبالتالي خلق مرونة التعامل مع كافة السيناريوهات من خلال طرح الخطط البديلة بصورة استباقية.
وقد شارك في الندوة التي حفلت بالكثير من النقاشات والأفكار عدداً من المحليين والباحثين الذين أكدوا على أهمية التركيز على معايير مرونة الأعمال بما يساعد على اتخاذ إجراءات استباقية والتأكيد على دور الاستدامة.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

جمعية المؤازرة تدعم مرضى السرطان بمحاضرة “الذكاء العاطفي”

نظمت جمعية المؤازرة الإماراتية لمرضى السرطان ندوة خيرية بعنوان ” الذكاء العاطفي ” لدعم وإسعاد …