الإثنين , ديسمبر 16 2019
الرئيسية / CSR / مجتمع الإمارات / محاضرة حول “التسامح والأخوة الإنسانية” في مكتبة زايد المركزية

محاضرة حول “التسامح والأخوة الإنسانية” في مكتبة زايد المركزية

“ساعة التسامح والأخوة الإنسانية” عنوان المحاضرة التي نظمتها مكتبة زايد المركزية في العين بمناسبة اليوم العالمي للتسامح، وحاضر فيها الشيخ الدكتور سالم بن ركاض العامري عضو المحلس الوطني الإتحادي سابقاُ والدكتورة سعاد زايد العريمي أستاذ التنمية في جامعة الإمارات، بحضور مدير المكتبة جمعة الظاهري وحشد من المواطنين وأبناء الجاليات وطلاب الجامعات والمدارس، حيث قدم المحاضران الإعلامي معين عباد.
بعد السلام الوطني تحدث الشيخ الدكتور سالم بن ركاض فتناول مبدأ ونهج التسامح في شخصية المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان كقيمة راقية في الأخوة الإنسانية، معتبراً أن النبل والعطاء والتسامي والتواضع والتضحية والكرم هي أبرز صفات الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، في ممارسة الحكم. مؤكداً أن الإمارات أصبحت عاصمة العالم للتسامح باستحقاق وتميز من خلال سن العديد من القوانين والتشريعات التي تهدف إلى الانفتاح على الثقافات وتقبّل الآخر، وبالتالي تجسيد الحلم الكبير للمؤسس الشيخ زايد بعالم آمن خال من العنف والتعصب والكراهية تسوده المحبة والسلام بين البشر على اختلاف أجناسهم وثقافاتهم .
وأضاف قائلاً: إن الشيخ زايد الخير كان عن حق مدرسة في التسامح مع أبناء شعبه أو حتى بالنسبة لغير المسلمين المقيمين على أرض الإمارات، وأيضاً مع الشعوب العربية والخليجية والأسرة الدولية، مشيراً إلى أن تاريخ الإمارات غني بالدروس والمواعظ الأخلاقية والإنسانية فقد كانت اليد ممدودة باستمرار إلى العالم لغوث اللاجئ والمحتاج وتقديم العون، وهذا يشكل نبراس التسامح بالأفعال وليس الأقوال . وختم الشيخ سالم بن ركاض بالإشارة إلى إن مفردات التسامح هي سلوك فطري ومعيار أخلاقي اجتماعي ينتقل عبر التربية والتعليم والقواعد الأخلاقية، وبالتالي هي مشاعر إنسانية مبنية على عوامل نفسية وقرار فكري وسياسي واجتماعي.
من جهتها تناولت الدكتورة سعاد العريمي في محاضرتها مفهوم الإنسانية بفطرة الإنسان، مشيرة إلى أن التسامح والأخوة الإنسانية وإشاعة الأخوة والمحبة بين البشرية من الأسس القوية التي قامت عليها سياسة دولة الإمارات العربية المتحدة. وقالت د. العريمي إن الشيخ زايد تعامل مع مفهوم الإنسانية بفطرة الإنسان وعمل على تقبل مبدأ الاختلاف وإشاعة الأخوة والمحبة بين البشرية، حيث أتاح فرص التعايش مع الأخر ومنحه مساحة كافية، مجسّداً فكر التأخي ومبدأ “عش ودع غيرك يعيش”.
وأكدت المحاضرة أن الانسانية المتسامحة تكون بنبذ كل أشكال الحروب والإستغلال والإرهاب والتدمير، وأن التناقضات العرقية دليل على الكراهية، أما الصراع الديني والتعصب والهيمنة الثقافية دليل على إلغاء الأخر، حيث تسود التفرقة التي هي مؤشر على سيادة البغضاء.
وفي الختام قام سعادة جمعة الظاهري مدير مكتبة زايد المركزية بتقديم الدروع التذكارية إلى الشيخ الدكتور سالم بن ركاض والدكتورة سعاد زايد العريمي والإعلامي معين عباد.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

مؤسسة دبي للمستقبل “أفضل بيئة للعمل” في دولة الإمارات

ضمن تصنيف عالمي يعتمد معايير بيئة العمل المحفزة للابتكار وتصميم المستقبل شبكة بيئة ابوظبي: الامارات، …