السبت , سبتمبر 21 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / CSR / توعية بيئية / “بيتك يهمنا” حملة تطلقها الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء بالامارات

“بيتك يهمنا” حملة تطلقها الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء بالامارات

ضمن إطار استراتيجيتها المتكاملة لترشيد الاستهلاك وتعزيز الاستدامة
محمد محمد صالح:
•يواكب المشروع رؤية القيادة الرشيدة الرامية إلى تحقيق التنمية المستدامة من خلال العديد من الاستراتيجيات والمبادرات الطموحة التي يمثل الإنسان محوراً لها
•نهدف إلى بناء قاعدة راسخة من العمل المشترك مع أفراد المجتمع من أجل تقليل الهدر في الطاقة والموارد الطبيعية
•نستهدف كافة الفئات المجتمعية لنشر ثقافة الاستدامة وتنشئة جيل يعي بأن الترشيد أمر ضروري لمستقبل البشرية ومواجهة تحديات الطاقة العالمية
شبكة بيئة ابوظبي: الإمارات العربية المتحدة، دبي، 22 أغسطس 2019

أطلقت الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء المرحلة الثانية من مشروع “بيتك يهمنا” تحت شعار “تحسين مساكن المواطنين الأعلى استهلاكاً”، والتي من خلالها سيتم تركيب عدد من أجهزة التحكم واستبدال بعض أنظمة الإنارة المستخدمة في المنازل، وذلك في إطار رؤية استراتيجية طويلة المدى تستهدف نشر ثقافة الترشيد بين المواطنين وتحقيق المزيد من كفاءة إدارة الطاقة وتطبيق أعلى المعايير العالمية في تقديم خدمات تتسم بالجودة للمتعاملين.
وتنفيذاً لمستهدفات المرحلة الثانية، نظمت الهيئة برنامجاً تدريبياً لـ 45 مهندساً من العاملين على المشروع، حيث من المقرر في هذه المرحلة فحص أنظمة الإنارة المستخدمة في المنازل وتغيير ما يلزم منها من خلال تركيب مصابيح “إل. إي. دي” (LED) الموفرة للطاقة ذات الكفاءة الأعلى والعمر الأطول، بالإضافة إلى تركيب أجهزة التحكم “Aircosaver” في أجهزة التكييف، والتي ستعمل على إدارة أنظمة تكييف الهواء بطريقة ذكية، ترفع من كفاءة استخدام الطاقة، وتوفر ما بين 20% إلى 30% من الاستهلاك. كما تتضمن هذه المرحلة أيضاً تقديم بعض النصائح التوعوية لأفراد المجتمع المستهدفين لرفع كفاءة استخدام الأجهزة الكهربائية وتوفير الطاقة.
وفي هذا السياق، قال مدير عام الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، محمد محمد صالح: “يواكب مشروع بيتك يهمنا رؤية القيادة الرشيدة الرامية إلى تحقيق التنمية المستدامة من خلال العديد من الاستراتيجيات والمبادرات الطموحة. ويمثل الإنسان محور تلك الجهود من خلال إيجاد حلول فعالة لتقليل الهدر في الطاقة والموارد الطبيعية. ونَهدُف من خلال المشروع إلى نشر ثقافة الاستدامة وتنشئة جيل جديد يؤمن بأن الترشيد لا يمثل فقط تحقيق وفورات مادية، ولكن هو أمر ضروري لمستقبل البشرية لمواجهة العديد من التحديات العالمية المتعلقة بالطاقة والتي يأتي على رأسها التغيرات المناخية واقتراب نفاذ الوقود الأحفوري”.
وأضاف صالح: “نسعى من خلال المشروع أيضاً إلى تكريس جهودنا من خلال تطبيق أحدث تقنيات ترشيد استهلاك الطاقة ، وبناء قاعدة راسخة من العمل المشترك مع أفراد المجتمع من أجل تقليل الهدر في كل من الطاقة والموارد الطبيعية على حدٍ سواء”.
ويَهدُف مشروع «بيتك يهمنا»، الذي أطلقته الهيئة قبل عامين، إلى نشر ثقافة الترشيد في استهلاك الطاقة والمياه داخل منازل المواطنين، من خلال تحديد مساكن المواطنين ذات الاستهلاكات المرتفعة، حيث يتم تدقيق استهلاك الطاقة والمياه من خلال حصر جميع الأجهزة المنزلية والتعرف على نمط الاستهلاك المتبع وإعداد تقارير تدقيق مفصلة تشرح أسباب ارتفاع الاستهلاك والتوصيات بالتحسينات الضرورية التي يجب اتباعها لخفض معدلات وفواتير الاستهلاك الحالية، مع تركيب الأجهزة والمرشدات المتنوعة مجاناً بالاستناد إلى التوصيات الواردة في التقرير.
وتتمثل رؤية الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء في تحقيق الريادة في تقديم خدمات الكهرباء والماء للارتقاء بمستوى المعيشة وتحقيق النمو المستدام، من خلال رسالتها بتحقيق التميز في تقديم خدمات الكهرباء والماء، وتطوير البنية التحتية لمرافق الكهرباء والماء لتلبية الاحتياجات المتنامية في الإمارات التي تشرف عليها، وترشيد استخدام الكهرباء والماء بما يعزز التنمية المستدامة.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

دائرة التنمية السياحية في عجمان “بلا بلاستيك”

في إطار جهودها للتوجه نحو الاستدامة والحفاظ على البيئة شبكة بيئة ابوظبي: الامارات، عجمان، 11 …