الجمعة , أغسطس 14 2020
أخبار عاجلة

مُسابقات المزاينة تتواصل في “مهرجان الذيد للرطب 2019”

رئيس غرفة تجارة وصناعة الشارقة تفقد المهرجان وكرّم الفائزين بمسابقات اليوم الثاني
وسط أجواء تنافسية ودّية بين مئات المزارعين وإقبال آلاف الزوار
العويس: المهرجان يحمل الكثير من الدلالات والأبعاد الثقافية والتراثية والاجتماعية والاقتصادية وهو تجسيد لاهتمام سلطان القاسمي بشجرة النخيل
شبكة بيئة ابوظبي: الامارات، الشارقة، 26 يوليو 2019

يُواصل مهرجان الذيد للرطب فعاليات موسمه الرابع بنجاح، وسط توافد أعداد كبيرة من الزوار من مختلف إمارات الدولة ناهزت الستة آلاف زائر في أول يومين، وفي ظل مشاركة واسعة من قِبل أصحاب مزارع النخيل في مسابقات المزاينة التي تتميّز بأجوائها الحماسية الودّية والجاذبة للجمهور.
وشهد المهرجان – الذي يستضيفه “مركز اكسبو الذيد” الجديد – في يومه الثاني، زيارة سعادة عبدالله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، حيث اطّلع على فعاليات المهرجان، وتفقد منصات العرض، والتقى عدداً من أصحاب المزارع وممثلي الجهات المشاركة في الحدث.

قيمة معنوية ومادية
وقال سعادة عبدالله سلطان العويس رئيس غرفة تجارة وصناعة الشارقة، إن “مهرجان الذيد للرطب” يحمل الكثير من الدلالات والأبعاد الثقافية والتراثية والاجتماعية والاقتصادية، فهو يُجسّد الاهتمام البالغ الذي يُوليه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، للزراعة عموماً ولشجرة النخيل خصوصاً، نظراً لقيمتها المعنوية والمادية ورمزيتها التاريخية ومكانتها الوجدانية في نفوس أبناء الإمارات ماضياً وحاضراً ومستقبلاً.
وأكد العويس أن الجهود التي تبذلها غرفة تجارة وصناعة الشارقة لإنجاح مهرجان الذيد للرطب والارتقاء بمكانته وسمعته ودوره بشكل مضاعف من موسم إلى آخر، يأتي انطلاقاً من التزام الغرفة بممارسة مسؤوليتها الاجتماعية في دعم الأحداث والفعاليات الثقافية والتراثية سيراً على نهج الآباء المؤسسين والقيادة الرشيدة، وهو يندرج في إطار الحرص على تنشيط الحركة التجارية والسياحية ومضاعفة الاهتمام بالقطاع الزراعي وجذب المستثمرين والتشجيع على تطوير صناعات غذائية وإطلاق مشاريع حيوية في هذا المجال تدعم المزارعين وتسهم في نمو اقتصاد الإمارة واستدامته.
التنافس الأقوى على “الخلاص”
من جانبه، قال راشد مهير الكتبي رئيس لجنة مزاينة الرطب عضو المجلس البلدي في الذيد، إن مستوى مشاركة المزارعين في مسابقات المهرجان ملفتة وإيجايبة، لافتاً إلى أن التنافس الأكبر بين المتسابقين في اليومين الأول والثاني تركز على فئة “الخلاص” يليها “الشيشي” ومن ثم “الخنيزي” وأخيراً “البرحي”.
وأضاف الكتبي أن اليوم الأول من المهرجان شهد تنافساً بين 100 مزرعة، حيث شارك 80 مزارعاً في مسابقة “مزاينة رطب الخنيزي” التي فاز فيها 25 متسابقاً، كما شهد تنافساً بين 20 مشارك في “مزاينة أكبر عذج” وفاز منهم 16 متسابق، فيما شهدت مسابقة “مزاينة رطب البرحي” تنافساً بين 20 مشاركاً وفاز منهم 10 متسابقين.
أما في اليوم الثاني، فقد تنافست 75 مزرعة في مسابقة “مزاينة رطب الخلاص” التي شهدت عرض 75 مخرافة، وفي مسابقة “مزاينة رطب الشيشي” الذي تم إدخالها للمرة الأولى في المهرجان، وشهدت عرض 55 مخرافة.
وفي ختام جولته التفقدية، كرّم سعادة عبدالله سلطان العويس، الفائزين بمسابقتي المزاينة التي أقيمت في اليوم الثاني، وهي “مزاينة رطب الخلاص” و”مزاينة رطب الشيشي” عام، حيث شمل التكريم 35 فائزاً من بين ما يزيد على 75 مزرعة شاركت في مسابقات اليوم الثاني.
ونال كل من الفائزين بالمرتبة الأولى ضمن فئة “مزاينة رطب الخلاص” عن كل من “مزارع إماراتي أبوظبي ودبي” و”مزارع الإمارات الشمالية” جائزة نقدية بقيمة 15 ألف درهم. في حين حاز الفائزون في المراتب الثانية وحتى الخامسة عشرة على جوائز نقدية تراوحت قيمتها ما بين 12 ألف درهم و3 آلاف درهم.
وتُقام (اليوم) الجمعة “مزاينة النخبة – عام” و”مسابقة الليمون المحلي”. أما اليوم الأخير من المهرجان (السبت 27 يوليو) فيشهد “مسابقة الحسيل لتمر النغال عام”، و”مسابقة أجمل مخرافة رطب” للنساء فقط، و”مزاينة رطب كبار المواطنين” وهي خاصة بمزارع المنطقة الوسطى بإمارة الشارقة.

عن Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2020) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2020)

شاهد أيضاً

مهرجان الذيد للرطب يختتم فعاليات موسمه الرابع بنجاح

وزير تطوير البنية التحتية زار الحدث في يومه الأخير استقطب 40 ألف زائر وكرّم 362 …