الأربعاء , أكتوبر 16 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / CSR / مسؤولية مجتمعية / مؤسسات ومنظمات مسؤولة / الشبكة الاقليمية للـ CSR / مؤتمر وجائزة المسؤولية المجتمعية في المصارف الاسلامية الرابع بمشاركة عربية ودولية بالكويت

مؤتمر وجائزة المسؤولية المجتمعية في المصارف الاسلامية الرابع بمشاركة عربية ودولية بالكويت

بمشاركة 30 خبيرا خليجيا وعربيا ودولية وبتنظيم من الشبكة الاقليمية والمعهد العربي للتخطيط
شبكة بيئة ابوظبي: الكويت، 10 يوليو 2019

تنظم الشبكة الإقليمية للمسؤولية الاجتماعية وبالشراكة الاستراتيجية مع مجموعة البركة المصرفية والمعهد العربي للتخطيط بدولة الكويت وبالتعاون مع المركز العالمي للتنمية المستدامة، ومعهد الانجاز المتفوق للتدريب والاستشارات الاقتصادية والادارية والمالية فعاليات “مؤتمر وجائزة المسؤولية المجتمعية في المصارف الاسلامية الرابع لعام 2019م ” برعاية فخرية من سعادة الأستاذ عدنان أحمد يوسف رئيس مجموعة البركة المصرفية- السفير الدولي للمسؤولية المجتمعية، وبرئاسة سعادة الأستاذ بدر بن عثمان مال الله المدير العام للمعهد العربي للتخطيط، إضافة إلى تولي سعادة البروفيسور يوسف عبدالغفار رئيس مجلس إدارة الشبكة الاقليمية للمسؤولية الاجتماعية رئاسة الهيئة الاستشارية للمؤتمر وذلك بمقر وضيافة المعهد العربي للتخطيط بدولة الكويت بتاريخ 16 سبتمبر 2019م . ويقدم أوراق عمل المؤتمر قرابة 30 خبيرا خليجيا وعربيا ودوليا من المتخصصين في مجالات الاقتصاد الاسلامي والصيرفة ، إضافة إلى مجالات المسؤولية والشراكة المجتمعية. وسيتم خلال المؤتمر إطلاق وتدشين أول مرصد عالمي في مجال المسؤولية المجتمعية للمؤسسات المالية والمصارف الاسلامية . وتهدف اللجنة المنظمة للمؤتمر في دورته الرابعة إلى تحقيق مجموعة من الأهداف من أبرزها :استعراض أفضل التجارب والممارسات العالمية والإسلامية في مجال إبراز”دور القيادات المصرفية الإسلامية في تعزيز ممارسات الشراكة والمسؤولية المجتمعية” ، والتعريف بمجالات الشراكة والمسؤولية المجتمعية للمؤسسات المالية والمصارف الاسلامية والطريق لاستثمارها لتنمية المجتمعات العربية والاسلامية.وكذلك تسليط الضوء على دور المؤسسات المالية والمصارف الاسلامية في مجالات الخدمة المجتمعية. وسيتناول المؤتمر عبر أوراق عمل علمية يقدمها خبراء مصرفيون واقتصاديون إضافة إلى متخصصين في مجالات المسؤولية المجتمعية مجموعة من المحاور أهمها :القيادة المصرفية المعززة لابتكار المبادرات المجتمعية واستعراض قصص وتجارب ابداعية في هذا الشأن. والتعريف بمكونات القيادة المؤثرة في تعزيز ممارسات المسؤولية المجتمعية في المؤسسات المصرفية الإسلامية. وكذلك استعراض الأدوات المهنية لتعظيم أثر القيادات المصرفية في تعزيز الشراكات المجتمعية للمؤسسات المالية والمصارف الاسلامية.إضافة إلى ذلك ، سيتم تناول دور قيادات الهيئات الشرعية في تعزيز ممارسات الشراكة والمسؤولية المجتمعية في المصارف الإسلامية. وكذلك عرض ورقة عمل حول المرجعية المعيارية العالمية المعززة لدور القيادات المصرفية في قياس أداء المؤسسات المالية والمصارف الإسلامية في مجال الشراكة والمسؤولية المجتمعية. كما سيشارك قيادات من البنوك المركزية للتعريف بدورهم المساند للقيادات المصرفية في ممارسة أعمال المسؤولية المجتمعية بين التشريعات والدور الرقابي عبر ورقة عمل علمية رصينة. وأخيرا ، سيتم تناول دورالقيادات المصرفية وممارسات المسؤولية المجتمعية في تحقيق المواءمة بين الترويج الإعلامي والأثر المستدام. ويتكون المؤتمر من مجموعة من الفعاليات الرئيسة أبرزها: جلسات علمية تقدم فيها أوراق عمل من قبل خبراء دوليين في مجالات المؤسسات المالية والصيرفة الاسلامية والشراكة والمسؤولية المجتمعية، وكذلك اطلاق وتكريم الفائزين بجائزة التميز في مجالات المسؤولية المجتمعية للمصارف الإسلامية لعام 2019م. كما ستقام فعاليات مصاحبة على هامش المؤتمر منها : تنظيم ملتقى تبادل الخبرات في مجال القيادة المصرفية المعززة لممارسات المسؤولية المجتمعية، حيث ستخصص خلاله جلسة علمية يقدم من خلالها المشاركين من قيادات المؤسسات المصرفية الدولية والإسلامية تجاربهم المتميزة في مجال تعزيز الشراكة والمسؤولية المجتمعية وتطبيقاتها في المؤسسات المالية والمصارف الاسلامية.كما سيتم تنظيم ورش عمل متخصص على هامش فعاليات المؤتمر منها : ورشة عمل بعنوان “إعداد تقارير دولية للشراكة والمسؤولية المجتمعية لقطاع المؤسسات المالية والمصارف الاسلامية”وورشة عمل أخرى بعنوان ” الابتكار في تصميم وتنفيذ برامج ومشروعات الشراكة المجتمعية للمؤسسات المالية والمصارف الاسلامية”. علما أن المؤتمر في دورته الرابعة يتناول موضوع ” القيادة المصرفية ودورها في تعزيز ممارسات المسؤولية المجتمعية…نماذج ناجحة ودروس مستفادة”. وفي تصريح للشبكة الاقليمية للمسؤولية الاجتماعية قالت فيه ” كانت فكرة وجود بنك إسلامي في بدايات الستينات من القرن الماضي وما قبلها ضرباً من الخيال. ولكن هذا لم يمنع شرعيين وإقتصاديين مخلصين ورجال أعمال عاملين من السعي لوجود بنوك إسلامية في واقع حياة المسلمين، وتسهم بفاعلية في التنمية الإقتصادية والإجتماعية بالبلدان الإسلامية.وأضافت في تصريحها لوسائل الإعلام قائلة “لقد كان للرواد الأوائل المؤسسين من شرعيين وإقتصاديين ورجال أعمال الفضل بعد الله تعالى في أن تكون المصارف اللبنة الأولى للإقتصاد الإسلامي في العصر الحديث، وقد شهدت تلك المصارف تطوراً سريعاً وإنتشارا واسعاً وتنوعت خدماتها ومنتجاتها لتغطي معظم إحتياجات الأفراد والجماعات والمؤسسات على حدٍ سواء، حتى تمكنت من فرض نفسها في ساحة الإقتصاد العالمي سواء على مستوى الدول العربية والإسلامية أو دول العالم الأخرى.وقد كان للقادة في البنوك والمؤسسات المصرفية الإسلامية دور كبير في تعزيز ممارسات وأعمال هذه المؤسسات والبنوك لأنه كان عليهم المواءمة بين دورها الأساسي في توفير خدمات مصرفية متميزة تتوافق مع الضوابط الشرعية وبين دورها المجتمعي من خلال المساهمة في تنمية مجتمعاتهم والنهوض بها. وفي هذا الإطار تأتي فعاليات ” مؤتمر وجائزة المسؤولية المجتمعية في المصارف الاسلامية الرابع لعام 2019م” للتعريف بدور القيادات المصرفية ودورها في تعزيز ممارسات المسؤولية المجتمعية، من خلال استعراض نماذج ناجحة لأعمال هذه القيادات وانجازاتها المجتمعية والدروس المستفادة من هذه الأعمال.ولهذا جاءت مبادرة الشبكة الإقليمية للمسؤولية الإجتماعية بالشراكة الإستراتيجية مع مجموعة البركة المصرفيةوالمعهد العربي للتخطيط ، وبمشاركة مع المركز العالمي للتنمية المستدامة ومعهد الانجاز المتفوق للتدريب والاستشارات الإدارية والاقتصادية والمالية للعام الرابع على التوالي ، لتنظيم مؤتمر سنوي متخصص في مجال المسؤولية المجتمعية وتطبيقاتها في المؤسسات المالية والمصارف الإسلامية بالمنطقتين العربية والاسلامية، بهدف تسليط الضوء على إنجازات هذه المصارف والمؤسسات المالية الإسلامية في مجالات الخدمة والتنمية والشراكة المجتمعية، وكذلك التعريف بالتطور الذي شهده قطاع المصارف الإسلامية في مجالات المسؤولية المجتمعية.آملين من الله سبحانه وتعالى أن يكون هذا المؤتمر مظلة جامعة لممثلي المؤسسات المالية والمصارف الإسلامية ومؤسساتنا المجتمعية، بهدف تجسير العلاقات بينهم لصالح التنمية الإقتصادية والإجتماعية والبيئية لمجتمعاتنا العربية والإسلامية من خلال إبراز قصص نجاحات هذه الشراكات برعاية قيادات مصرفية ومجتمعية متميزة في العطاء والإبداع.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

“الكونجرس الدولي للمسؤولية المجتمعية” يختتم أعماله بالمغرب وبمشاركة عربية ودولية رفيعة المستوى

شخصيات عربية ودولية يتم تكريمها بالجائزة الأوربية لأخلاقيات الأعمال” ضمن فعاليات شبكة بيئة ابوظبي: الرياط: …