الجمعة , يوليو 19 2019
الرئيسية / UAE / الذكاء الاصطناعي / ابداع وابتكار / بالصور والفيديو.. تفاصيل نقل جبل جليدي من القطب الجنوبي إلى الفجيرة

بالصور والفيديو.. تفاصيل نقل جبل جليدي من القطب الجنوبي إلى الفجيرة

بتكلفة تبلغ 80 مليون دولار، يخطط المخترع ورائد الأعمال الإماراتي عبدالله الشحي لسحب جبل جليدي إلى أستراليا أو جنوب إفريقيا في وقت لاحق من هذا العام في إطار مشروعه إلى سحب الجبل الجليدي إلى سواحل الفجيرة.
ويهدف الشحي من المشروع إلى توفير مصدر ثابت من مياه الشرب العذبة إلى جانب جعل الدولة معلم سياحي مميز فيما سيتم اختيار الكتلة الجليدية المحددة للاستخدام من قبل الإمارات عبر الأقمار الصناعية وقد يصل طولها إلى كيلومترين.
وفي حوار مع “يورونيوز”، أوضح الشحي أنه سيتم سحب جزء من جليد القارة القطبية الجنوبية إما إلى كيب تاون أو بيرث في وقت ما من هذا العام.
ووفق تحليلاته، أشار الشحي إلى أن جلب هذه الجبال الجليدية بدلاً من استخدام مياه التحلية سيكون أفضل حيث تتطلب محطات تحلية المياه رأس مال هائل وتعني ضخ كمية كبيرة من مياه البحر إلى الخليج، مما يؤدي إلى مقتل الأسماك والحياة البحرية.
وبحسب الحوار، سيتم استخدام “حزام” معدني للحيلولة دون انهيار الجبل الجليدي أثناء رحلته الطويلة. ومع ذلك ، لا يزال من المتوقع أن يفقد ما يصل إلى 30 في المئة من كتلته خلال الرحلة التي قد تستمر الى عشرة أشهر من جزيرة هيرد في القطب الجنوبي إلى ساحل الفجيرة.
يذكر أن المشروع النهائي سيكلف ما بين الـ100 مليون دولار و 150 مليون دولار، بالإضافة إلى 60 مليون دولار و 80 مليون دولار ستنفق على الاختبارات.
المصدر: البيان الإلكتروني التاريخ: 08 يوليو 2019
مقطع الفيديو
https://www.youtube.com/watch?v=EnBArsrwnuE

شركة تُعيد إحياء فكرة سحب جبال جليدية إلى الإمارات
طرحت شركة مقرها دبي مرة ثانية سحب جبال جليدية من القارة القطبية الجنوبية الى سواحل الإمارات لتوفير المياه العذبة.
وقال عبد الله الشحي مؤسس شركة الاستشارات الوطنية لشبكة «ان بي سي» إذا نجحت شركته في هذه المهمة فسوف يمكنها حل أكبر مشكلة تواجه العالم وهي نقص المياه. وإذا استطعنا ذلك فإنه لن يساعد الإمارات وحسب بل سيساعد البشرية جمعاء.
وسوف تستخدم الشركة الاسترشاد بالقمر الاصطناعي لاختيار الكتل الجليدية التي سوف تسحبها على أن تكون بين ألفين و7 آلاف قدم طولاً وتزن نحو 100 مليون طن.
وقالت صحيفة «بيزنس إنسايدر» إذا كان هناك مدينة سريعة النمو وسط الصحراء ويحتاج سكانها إلى المياه وليس هناك الكثير من المياه المخزونة، فإن وضع جبل جليدي أمام ساحلها يكون أمرا جيدا.
وسوف تمر الجبال الجليدية على بيرث في أستراليا أو كيب تاون في جنوب أفريقيا. غير أن أسلوب استخلاص المياه من الجبل الجليدي وتخزينها ليس واضحا بعد. كما أن مشكلة المياه عالمية، ولا تخص الإمارات وحدها، حيث ذكر تقرير عن المنتدى الاقتصادي العالمي أن هناك 4 مليارات نسمة في أنحاء العالم يواجهون صعوبة في الوصول إلى مصادر مياه شرب آمنة. ولا تزال الوسائل المستخدمة للحصول على المياه في الإمارات، مثل تحلية مياه البحر أو نشر مصايد مياه من رطوبة الهواء، عالية التكلفة.
المصدر: جريدة البيان Ⅶدبي – أشرف رفيق التاريخ: 10 سبتمبر 2018

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

تعاون بين الإمارات ومصر لبناء قدرات ألف موظف حكومي مصري في مجال الابتكار

ضمن اتفاقية الشراكة الاستراتيجية في التحديث الحكومي بين البلدين شبكة بيئة ابوظبي: الامارات، دبي، 29 …