الأربعاء , يونيو 26 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / UAE / نادي تراث الامارات / انشطة وفعاليات تراثية / “التعايش السلمي في المجتمع” في المهرجان الرمضاني لنادي تراث الإمارات

“التعايش السلمي في المجتمع” في المهرجان الرمضاني لنادي تراث الإمارات

شبكة بيئة ابوظبي: الامارات 18 مايو 2019
شهد مسرح أبوظبي بمنطقة كاسر الأمواج مساء أمس الجمعة محاضرة دينية حول “التعايش السلمي في المجتمع”،ألقاها فضيلة الشيخ جعفر أولفقي مدير الإرشاد والشعائر ومدير التوجيه الديني وتعليم القرآن سابقا في الجزائر، أحد العلماء ضيوف صاحب السمو رئيس الدولة “حفظه الله”، ضمن فعاليات المهرجان الرمضاني الرابع عشر الذي ينظمه نادي تراث الإمارات برعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس النادي، بالتعاون مع عدد من المؤسسات والشركات الراعية والداعمة، وذلك بحضور فاطمة مسعود المنصوري مديرة مركز زايد للدراسات والبحوث، وعدد من المسؤولين في النادي، وجمهور غفير .
واستهل الشيخ أولفقي حديثه بالإشادة بما تجسده الإمارات من نموذج واضح للتعايش السلمي إذ يعيش على أرضها أكثر من مائتي جنسية، وأشار إلى أن هذا واحد من أوجه التعاون البارزة بين المسلمين وغير المسلمين، منوها إلى أن أول من جسد التعايش بصورته المثلى سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، فهو القدوة والنموذج الأعلى الذي اجتمع فيه ما تفرق في غيره من القيم والمثل العليا، حيث كان التعايش أول ما بدأ بتحقيقه في مجتمع المدينة المنورة.
ومن بعد الرسول صلى الله عليه وسلم قال المحاضر: “إن التعايش كان سائدا بين أئمة وأصحاب المذاهب الفقهية الأربعة على مدى التاريخ الحضاري للأمة، إذ لم يعرف التاريخ صداما بين هذه المذاهب، بل كان بينهم تعايش وتفاعل وتأثير وتأثر، بحيث غدا تعدد المذاهب من أجل التنوع والإثراء، بما عكس نموذجا للتعايش السلمي بين المسلمين أنفسهم”.
وفي التعايش السلمي بين المسلمين وغير المسلمين أكد الشيخ أولفقي أن دولة الإمارات العربية المتحدة تبقى النموذج الأبرز في ذلك، إذ تذوب على أرضها الثقافات والأديان لمائتي جنسية، مشيرا إلى أن الإمارات أسست لمجتمع التعايش والتسامح، وأن اعتبار العام الحالي عاما للتسامح ما هو إلا تتويج لما تشهده هذه الدولة من تعايش سلمي منذ زمن.
وتجول الشيخ أولفقي في “معرض المسكوكات العربية والإسلامية” الذي ينظمه مركز زايد للدراسات والبحوث التابع للنادي مصاحبا للمهرجان، ويعرض لمجموعة من مقتنيات المركز من المسكوكات التي تمثل مراحل ازدهار وتطور الدولة الإسلامية بمختلف عصورها، وأبدى إعجابه بالمعروضات وكذلك بالمخطوطات المحققة التي يعرضها المركز، لا سيما أول مصحف تمت طباعته على نفقة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” عام 1973.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

زايد بن محمد بن خليفة يفتتح المهرجان الرمضاني 14 لنادي تراث الإمارات

برعاية سلطان بن زايد شبكة بيئة ابوظبي: الامارات 12 مايو 2019 افتتح الشيخ زايد بن …