الإثنين , أكتوبر 14 2019
الرئيسية / هيئات / هيئة البيئة بالشارقة / انطلاق فعاليات مهرجان صير بونعير تحت شعار “البحر حياتنا”

انطلاق فعاليات مهرجان صير بونعير تحت شعار “البحر حياتنا”

تنظمه هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة على مدار يومين
شبكة بيئة ابوظبي: الامارات، الشارقة, 28 أبريل 2019

انطلقت، اليوم الاحد، فعاليات النسخة العشرين من مهرجان صير بونعير الذي تنظمه هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة على مدار يوم 28 و 29 أبريل الجاري، تحت شعار “البحر حياتنا”، بمشاركة عدد من الجهات حكومية، من بينها: هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، وهيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون، والقيادة العامة لشرطة الشارقة، ونادي الشارقة للرياضات البحرية، ومجموعة الإمارات للبيئة البحرية، وشركة تلال العقارية.
وقال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مجلس الشارقة للإعلام، رئيس اللجنة العليا المنظمة لفعاليات مهرجان صير بونعير البيئي: “تتزامن النسخة العشرين من مهرجان صير بونعير مع عام التسامح، حيث أننا نقضي يومين في عالم البيئة بما يحويه من فعاليات وأنشطة جاذبة وبرامج حيوية متنوعة تستهدف كافة شرائح المجتمع ، وتهدف إلى إبراز روح المكان وجمالية الطبيعة المرتبطة بتراث الجزيرة، خصوصاً أنها منطقة بيئية تتمتع بالتنوع والثروات الطبيعية، بالإضافة إلى ما تحظى به من قيم جمالية، والتأكيد على أهمية إبراز القيمة والمكانة البيئة والسياحية والحضارية للمحمية، وترسيخ علاقة الأجيال المتعاقبة ببيئتها وتراثها”.
وأعرب الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي عن شكره وتقديره إلى هيئة البيئة والمحميات الطبيعية على جهودها في تنظيم هذا المهرجان، وجهود الجهات الحكومية المشاركة التي دوماً تلعب الدور الكبير في إنجاح مثل هذه الفعاليات، وتشكل أحد عناوين التميّز، كما توجه بالشكر إلى وسائل الإعلام، الشريك الدائم للمهرجان.
من جانبها، قالت سعادة هنا سيف السويدي، رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية: “تحتفظ جزيرة صير بونعير بأصالتها وبخصائصها التاريخية والحضارية والبيئية بفضل الحماية والاهتمام الذي تتمتع به، بدءاً من إعلانها محمية طبيعية وفقاً للمرسوم الأميري رقم 25 لسنة 2000 الذي أصدره صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وصولاً إلى يومنا الحاضر الذي أضحت به جزيرة صير بونعير موقعاً ذا أهمية عالمية، ومحطاً لأنظار المؤسسات الدولية التي تُعنى بالشأن البيئي”.
وأضافت: “ما نقوم به في صير بونعير على مدار عشرين عاماً، يدل على فرادة وتميّز الجزيرة، ويعكس الأهمية البيئية والتاريخية والثقافية والحضارية لهذا المكان المتميّز، بما يسهم بالترويج للجزيرة وتسليط الضوء على أهمية المحافظة على الحياة الفطرية وحماية البيئة البحرية وصون مواردها وثرواتها، بالإضافة إلى القيمة الترفيهية المتمثلة في المسابقات التراثية والجولات السياحية والفعاليات التوعوية”.
ولفتت إلى أن الهيئة تحرص على استحداث شعار لكل دورة من دورات المهرجان، في ظل السعي إلى ترجمة فكرته وهدفه ومضمونه من خلال مختلف الفعاليات والأنشطة التي تنظمها الهيئة على مدار أيام انعقاد المهرجان في هذه الجزيرة التي تعد واحدة من أهم المحميات البحرية، نظراً لما تحويه من عناصر بيئية، وتشكل موقعاً مفضلاً لتعشيش السلاحف البحرية في منطقة الخليج.
وتبعد جزيرة صير بونعير عن الشارقة مسافة 110 كيلو مترات شمالاً، ويستخرج منها الملح، وفيها عين مياه ظاهرة، وتتميّز الجزيرة بشواطئها الرملية وصفاء مياهها، وغنى محيطها بالحياة المرجانية والسمكية، وقد تم إدراج المحمية في الاتفاقية الدولية للأراضي الرطبة (رامسار)، وذلك للحفاظ على مكوناتها البيئية الزاخرة بالتنوع الحيوي، كما تم إدراجها في قائمة اليونيسكو التمهيدية لمواقع التراث العالمي، وقبولها في مذكرة تفاهم حول حماية وإدارة السلاحف البحرية وموائلها في المحيط الهندي وجنوب شرق آسيا.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

بيئة الشارقة تحبط عملية تهريب حيوانات مهددة بالانقراض

شبكة بيئة ابوظبي: الشارقة، الامارات العربية المتحدة 21 أغسطس 2019 تمكنت هيئة البيئة و المحميات …