الإثنين , أكتوبر 14 2019
الرئيسية / تنمية مستدامة / معارض ومؤتمرات استدامة / قمة ابوظبي للطاقة / إعلان صفقات بحوالي 10.5 مليار دولار أمريكي خلال القمة العالمية لطاقة المستقبل

إعلان صفقات بحوالي 10.5 مليار دولار أمريكي خلال القمة العالمية لطاقة المستقبل

• تحالف تقوده شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” يفوز بعقد لبناء أول مشروع لطاقة الرياح في المملكة بطاقة إنتاجية تبلغ 400 ميجاواط وبتكلفة قدرها 500 مليون دولار
• مركز أبوظبي لإدارة النفايات توقع عقوداً تشغيلية بقيمة أكثر من 1.099 مليار درهم لتقديم خدمات جمع ونقل النفايات الصلبة في إمارة أبوظبي
شبكة بيئة أبوظبي، الامارات العربية المتحدة 21 يناير 2019

شهدت القمة العالمية لطاقة المستقبل التي اختتمت فعالياته بنجاح تحت مظلة أسبوع أبوظبي للاستدامة 2019 الإعلان عن صفقات وصلت قيمتها الإجمالية إلى 10.5 مليار دولار أمريكي وذلك لتنفيذ مشاريع عدة في 20 دولة بمختلف أنحاء العالم.
وقد فاز تحالف تقوده شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” والشركة الفرنسية للكهرباء “إي.دي.اف للطاقة المتجددة” بعقد لبناء أول مشروع لطاقة الرياح في المملكة بطاقة إنتاجية تبلغ 400 ميجاواط وبتكلفة قدرها 500 مليون دولار، وسيدعم هذا المشروع خطة المملكة لتعزيز قدرتها الإنتاجية في مجال الطاقة المتجددة إلى 60 جيجاواط بحلول 2030.
كما وقعت ” تدوير” مركز إدارة النفايات في أبوظبي، الشريك الاستراتيجي للقمة العالمية لطاقة المستقبل المنظم لمعرض “ايكوويست 2019″ عقوداَ تشغيلية بقيمة اجمالية وصلت الى أكثر من 1.099 مليار درهم لتقديم خدمات جمع ونقل النفايات الصلبة وتنظيف الشوارع وكنسها في كل من القطاع الثالث والرابع والخامس التي تمثل البر الرئيسي لمدينة أبوظبي ومنطقة الظفرة.
قال دكتور سالم خلفان الكعبي، مدير عام مركز أبوظبي لإدارة النفايات ” تدوير” بالإنابة: “فخورون بما حققته فعاليات الدورة السادسة من معرض إيكوويست 2019، الذي ينظمه مركز أبوظبي لإدارة النفايات “تدوير” بشراكة استراتيجية مع شركة “مصدر” ضمن فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة لتسليط الضوء على حلول إدارة النفايات بطرق مستدامة وتوسيع نطاق الشراكات المثمرة من خلال تبادل الخبرات وأفضل الممارسات مع أبرز صناع القرار ومقدمي الحلول ورواد الأعمال في هذا القطاع من مختلف أرجاء العالم وصولاً الى الاستفادة من أفضل الحلول التقنية الحديثة والأساليب الفعالة المبتكرة لجمع النفايات وإعادة تدويرها في هذا القطاع الحيوي والتي من شأنها المساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة والحفاظ على بيئة نظيفة وآمنة ومستدامة”.
أما مؤسسة الطاقة الشمسية الهندية التابعة لوزارة الطاقة المتجددة في الهند والجهة الحكومية الوحيدة المسؤولة عن قطاع الطاقة الشمسية فيها، فقد أعلنت عن “مشروع مناطق الصحراء الباردة” للطاقة الشمسية في شمال الهند بقيمة 7 مليار دولار أمريكي، داعيةَ المستثمرين العالميين والإماراتيين إلى المشاركة في تنفيذ هذا المشروع الطموح والمدعوم من قبل الحكومة.
وأتاحت القمة للخبراء والمتخصصين وكبار الشخصيات الفرصة لتبادل أفضل الممارسات والإعلان عن المنتجات الجديدة ومناقشة الحلول المبتكرة لمواجهة تحديات الاستدامة الحالية والمستقبلية حيث شهدت مشاركة 800 عارض من أكثر من 40 دولة، فضلاً عن حضور ومشاركة ما يزيد عن 34,000 زائر و 3000 من طلبة المدارس والجامعات من 150 دولة، إلى جانب 15 رئيس دولة وأكثر من 100 وزير و1200 رئيس تنفيذي لكبريات الشركات العالمية المتخصصة في قطاعي الاستدامة والطاقة المتجددة.
واستطاعت القمة التي تحظى برعاية مستمرة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آلِ نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتحدة أن ترسخ مكانتها كمنصة فريدة لجذب رواد القطاعين العام والخاص لمواجهة أكثر القضايا إلحاحاً في مجال الاستدامة فضلاً عن تحديد أولويات العمل على صعيد صنع السياسات وبناء الشراكات.
وقال ناجي الحداد، مدير إدارة المشاريع في شركة “ريد للمعارض”: “نحن فخورون بتنظيم فعاليات القمة العالمية لطاقة المستقبل، والتي استطعنا فيها عقد أكثر من 11000 اجتماع مع مختلف برامج تواصل الأعمال للاستدامة. كما تمكنا من توفير منصة مبتكرة شملت مختلف الجهات الحكومية والقطاع الخاص إلى جانب المبتكرين والممولين بهدف تعزيز وتسريع وتيرة التنمية المستدامة في المنطقة والعالم.”
هذا وقد حققت القمة التي اقيمت تحت شعار “استشراف المستقبل باعتماد الإحلال التكنولوجي” نجاحاَ منقطع النظير نحو تطوير حلول مبتكرة للتحديات الملحة في مجالات تحويل الطاقة واعتماد التقنيات النظيفة وسبل دعم التنمية المستدامة. كما ساهمت في تعزيز الجهود العالمية الساعية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال تحفيز الابتكار والاستثمار في القطاعات ذات الأولوية كالطاقة والنقل والمياه وغيرها.
وتعد القمة العالمية لطاقة المستقبل التي أقيمت برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آلِ نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتحدة منصة عالمية متخصصة لربط الأعمال والابتكار في مجال الطاقة والتقنيات النظيفة وكفاءة استخدام الطاقة من أجل تحقيق مستقبل مستدام. وقد سلطت القمة التي تنظمها شركة “ريد للمعارض” بمركز أبوظبي الوطني للمعارض آخر الابتكارات التقنية التي تدعم التوجه العالمي لتبني الطاقة النظيفة.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

القمة العالمية لطاقة المستقبل تعود إلى أبوظبي بين 13 و16 يناير 2020

تجمُّع لا مثيل له من قادة الحكومات وقطاعات الطاقة والمال والأعمال القمة العالمية لطاقة المستقبل …