الثلاثاء , يونيو 25 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / تنمية مستدامة / معارض ومؤتمرات استدامة / قمة ابوظبي للطاقة / مشاركة نشطة لخبراء دائرة الطاقة – أبوظبي في ثالث أيام القمة العالمية لطاقة المستقبل

مشاركة نشطة لخبراء دائرة الطاقة – أبوظبي في ثالث أيام القمة العالمية لطاقة المستقبل

شبكة بيئة أبوظبي، الامارات 17 يناير 2019
شارك عدد من خبراء دائرة الطاقة – أبوظبي، الشريك الرئيسي لأسبوع أبوظبي للاستدامة، في جلسات النقاش التي عقدت في ثالث أيام القمة العالمية لطاقة المستقبل في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.
وشهدت دورة عام 2019 من القمة مشاركة أكثر من 850 شركة من أكثر من 40 بلداً لعرض أحدث التقنيات الصديقة للبيئة وتقديم الأفكار الريادية المبتكرة عبر منصات متعددة، تشمل قمة المستقبل للاستدامة، ومعرض القمة العالمية لطاقة المستقبل، ومنتديات القمة العالمية لطاقة المستقبل، وملتقى تبادل الابتكارات من أجل المناخ (كليكس)، ومنتدى أبوظبي للتمويل المستدام، بالإضافة إلى فعاليات أخرى.

وقال سعادة محمد بن جرش الفلاسي، وكيل دائرة الطاقة في أبوظبي: “نحن فخورون بالمشاركة في القمة العالمية لطاقة المستقبل، منصة الطاقة الرائدة التي تستضيفها أبوظبي. إن هذه المشاركة تعكس الدور الكبير الذي تقوم به دائرة الطاقة في حشد الموارد وتحفيز جهود الشركات العاملة في مجال الطاقة المتجددة لتعزيز نمو وازدهار هذا القطاع”.
وأضاف: “تعد القمة العالمية لطاقة المستقبل منصة مثالية لتعزيز وتسريع جهودنا من أجل تحقيق أهداف قطاع الطاقة في أبوظبي. كما أن حرصنا على تقديم الدعم للقمة يؤكد على أهمية تعزيز التعاون بين أصحاب المصلحة كوسيلة لإبراز جهودنا المشتركة في سبيل تطبيق أفضل الممارسات العالمية والعمل على ضمان أمن الطاقة وتحقيق مستقبل مستدام للجميع”.
وقد شارك فواد جيلاني ، رئيس قسم الشراكات والعلاقات الدولية في دائرة الطاقة، في جلسة نقاش بعنوان “ضمان الجودة في جميع أجزاء سلسلة التوريد ضمن أنظمة الطاقة الشمسية”. وناقش جيلاني كيف تؤثر ضغوط الأسعار على أنظمة الطاقة الشمسية، والمشاكل التي يواجهها المزودون للتكيف مع سوق تشهد تنافساً شديداً، واستمرار هبوط الأسعار. كما ناقش المشاركون الخطوات التي يتعين على المطورين أن يتبعوها لتجنب الأخطاء وإيجاد المعدات الموثوقة والمناسبة لظروف مناطقهم.

وشاركت عائشة المنصوري، المهندسة والعضو في مجلس إدارة شركة “سويحان للطاقة الكهروضوئية” التي تعد شريكاً لدائرة الطاقة، في ندوة حوارية حول النظرة المستقبلية لقطاع الطاقة الشمسية في أبوظبي. كما استعرض المهندس ناجي المصعبي، مدير عمليات الطاقة وقسم التحكم في شركة أبوظبي للنقل والتحكم التي تعد أيضاً شريكاً لدائرة الطاقة، أفكاره خلال ندوة “ضمان الجودة في جميع أجزاء سلسلة التوريد ضمن أنظمة الطاقة الشمسية”.

وفي جناح دائرة الطاقة الواقع في قاعة أتريوم في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، قام سلطان الشكيلي، مدير تسعير ورسوم الطاقة للشؤون التنظيمية في دائرة الطاقة، بتسليط الضوء على دور الأسعار في التحكم في العمل. وشملت المواضيع الأخرى في الجناح مسألة “الترخيص الفوري للشركات” و”تحليل وتحسين المواقع لأنظمة الطاقة الشمسية”.
ويوم الثلاثاء، أدار سعادة المهندس محمد بن جرش الفلاسي، وكيل دائرة الطاقة، محاضرة تقديمية بعنوان “وضع الأسس لتزويد طاقة المستقبل”، حيث كانت هذه المحاضرة جزءاً من يوم حافل شهده خبراء دائرة الطاقة. وإضافةً إلى هذه المحاضرة، شارك رامز علايلة، مدير الاستدامة وكفاءة الطاقة في دائرة الطاقة، في ندوة بعنوان “الوضع الحالي للقطاع: هل تسير هيئات كفاءة الطاقة بخطى ثابتة لتحقيق أهدافها الطموحة؟”. وقد شارك محمد يونس، رئيس شبكات المياه في دائرة الطاقة، في جلسة بعنوان “المياه والغذاء والاقتصاد الحيوي: التحديات والحلول المستقبلية”.
وإلى جانب ذلك، شارك جمال فهمي شديد، مدير تطوير السياسات بدائرة الطاقة، في جلسة نقاش عقدت تحت عنوان: “وضع أهداف إقليمية لمعالجة التسرب”.

وفي إطار التزامها بالاستثمار في حلول الطاقة المستدامة، وتعزيز رؤية أبوظبي المتعلقة بقطاع الطاقة، ودعم الدورة 12 من أسبوع أبوظبي للاستدامة، ترعى دائرة الطاقة العديد من المنتديات والمؤتمرات على مدار الأسبوع.
وتجدر الإشارة بشكل خاص إلى رعاية دائرة الطاقة لحفل الافتتاح الرسمي ومنتديات القمة العالمية لطاقة المستقبل، والتي تشمل خمس مواضيع رئيسية، وهي المياه والطاقة والتنقل وإدارة النفايات (إيكووست) والتكنولوجيا لحياة أفضل. وضمن هذه المحاور الأساسية، تشهد القمة مجموعة من الفعاليات البارزة، ومنها: ملتقى السيدات للاستدامة والبيئة والطاقة المتجددة، ومنتدى تبادل الأفكار في مجال المناخ “كليكس”، ومركز شباب من أجل الاستدامة.
وتعد القمة العالمية لطاقة المستقبل جزءاً أساسياً من فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة، أكبر تجمع للاستدامة في الشرق الأوسط، تستضيفه شركة “مصدر” بالتعاون مع دائرة الطاقة في أبوظبي كشريك رئيسي، ويهدف إلى تعزيز الفهم العالمي للتوجهات الاجتماعية والاقتصادية والبيئية التي تشكل التنمية المستدامة، والمساعدة في وضع استراتيجيات قابلة للتطبيق للتخفيف من آثار التغير المناخي. كما يتناول هذا التجمع مناقشة العلاقات بين التنمية الاقتصادية والقضاء على الفقر وأمن الطاقة وندرة المياه وتغير المناخ كجزء من التحديات والفرص التي يشهدها قطاع الطاقة العالمية.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

دولة الإمارات تؤسس لنموذج جديد من الاستدامة

خلال الجلسة الوزارية ضمن فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة 2019 ركيزته الاستثمار في العلوم والتكنولوجيا وتطوير …