الأربعاء , يونيو 26 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / تنمية مستدامة / اخبار وفعاليات مستدامة / برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار يختتم فعاليات الملتقى الدولي الثالث للاستمطار

برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار يختتم فعاليات الملتقى الدولي الثالث للاستمطار

نتائج مشاريع الدورة الأولى تحظى باهتمام عالمي مميز
شبكة يبئة أبوظبي، الامارات 17 يناير، 2019

اختتم برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار اليوم، فعاليات النسخة الثالثة من الملتقى الدولي للاستمطار، الذي شهد على مدار أربعة أيام مجموعة من الأنشطة والنقاشات ذات الاهتمام العالمي المشترك حول مواضيع مبتكرة في قطاع الاستمطار.
ناقشت فعاليات اليوم الأخير للملتقى الآليات المعتمدة من قبل البرنامج لتوثيق التعاون المشترك بين الباحثين الحاصلين على منحة البرنامج خاصة عبر تشكيل مجموعة العمل التي تضم الباحثين الحاصلين على منحة البرنامج في دوراتها الثلاث، فضلاً عن تطور تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الحياة اليومية، والتطور المحتمل للتعلم الآلي من أجل التنبؤ بالطقس، واستخدام المركبات الجوية غير المأهولة لتعديل الطقس، وتطبيق “البيانات الضخمة” والخوارزميات في مراقبة وأبحاث الأرصاد الجوية.
من جانبه، قال سعادة الدكتور عبدالله المندوس، مدير المركز الوطني للأرصاد: “اختتمنا اليوم فعاليات الملتقى الدولي الثالث للاستمطار، الذي يرسخ مكانة دولة الإمارات كمنصة عالمية جديدة للعلوم المستقبلية التي يعد الاستمطار أحدها. نواصل في المركز الوطني للأرصاد السعي لتطبيق استراتيجية دولة الإمارات للابتكار التي ضمت المياه كمحور من محاورها السبعة عبر برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار والباحثين الحاصلين على منحته.”
وأضاف سعادته: “لقد مكننا الدعم الكبير من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس الوزراء ووزير شؤون الرئاسة؛ من زيادة الاهتمام العالمي في توجهات وأعمال البرنامج الهادفة إلى تعميق فهم الظواهر المناخية وخصائص هطول الأمطار والبحث عن حلول جديدة لمكافحة خطر الإجهاد المائي في المناطق الجافة حول العالم.”

ومن جانبها، قالت علياء المزروعي مديرة برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار: “حرصنا من خلال الملتقى الدولي للاستمطار بنسخته الثالثة على توفير منصة عالمية لإجراء مناقشات بين العلماء والمختصين في هذا المجال من حول العالم والباحثين الحاصلين على منحة برنامجنا والذين استطاعوا بالفعل إضافة ابتكارات جديدة ومميزة؛ وهو ما يساعدنا على تحقيق تقدم حقيقي في تطوير هذا المجال الهام وتشجيع التعاون البحثي العالمي.”
وقال الدكتور ديون تيربلانش، المستشار العلمي الخاص بدائرة الأرصاد الجوية في جنوب أفريقيا والمدير السابق لقطاع الأبحاث في المنظمة العالمية للأرصاد الجوية: “استطاع برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار عبر تنظيم النسخة الثالثة من الملتقى الدولي الثالث للاستمطار من تعزيز مكانته كمنصة غاية في الأهمية عبر ما تطرحه من نقاشات مثمرة تدأب على تطوير علوم وتقنيات الاستمطار. تمثل المشاريع البحثية التي ينفذها الباحثون الحاصلون على منحة البرنامج باقة منوعة من المجالات الواعدة والاستثنائية والتي تساهم على إثبات أهمية وإمكانات هذا المجال الواعد والمتزايد الأهمية.”
وإلى جانب استعراض نتائج مشاريع أبحاث الدورة الأولى وآخر تطورات مشاريع الدورتين الثانية والثالثة؛ تضم أجندة الملتقى قائمة مميزة من الجلسات الحوارية التي تناقش الحلول المبتكرة لتحديات الموارد المائية العالمية، وآليات إشراك الشباب في الحفاظ على المياه وإدارتها، ومساهمة المرأة في علوم المياه، فضلاً عن التعريف بعلوم الذكاء الاصطناعي المرتبطة بالتنبؤات الجوية وإدارة هطول الأمطار.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

عويضة المرر يفتتح أول مركز تحكم مركزي في العالم لتخزين الطاقة باستخدام البطاريات

يعد الأكبر من نوعه على مستوى العالم شبكة بيئة أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 17 يناير …