الثلاثاء , ديسمبر 18 2018
الرئيسية / تراثنــا / رأس الخيمة تتهيأ لاستضافة “مهرجان عوافي التراثي”

رأس الخيمة تتهيأ لاستضافة “مهرجان عوافي التراثي”

شبكة بيئة أبوظبي: رأس الخيمة، الإمارات العربية المتحدة، 4 ديسمبر 2018
أعلنت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة اليوم عن عودة “مهرجان عوافي التراثي” المرتقب إلى الإمارة. وسيقام المهرجان هذا العام على كورنيش القواسم، ليتيح للزوار والمقيمين إمكانية الوصول إليه بسهولة والتمتع بمجموعة واسعة من الفعاليات الثقافية التي ستقام على مدى ثلاثة أشهر اعتباراً من 15 ديسمبر 2018 حتى 15 مارس 2019.
واحتفاءً بالتراث الثقافي والحضاري العريق الذي تتمتع به الإمارة، سيضم “مهرجان عوافي التراثي” سلسلة من العروض والفعاليات الممتعة لجميع أفراد العائلة بدءاً من الفنون والحرف إلى العروض الثقافية وأنشطة الأطفال والعروض الترفيهية الحية إضافة إلى سوق تقليدي، ليتيح لزواره فرصة التعرف على الثقافة المحلية واختبارها عن كثب.
وسيضم المهرجان الذي يمكن دخوله مجاناً، 54 منفذاً لبيع وعرض مختلف المنتجات؛ وخمسة منافذ للأطعمة والمشروبات تقدم الوجبات الخفيفة والمرطبات الشهية؛ ومنطقة مخصصة للأطفال تمتد على مساحة 800 متر مربع؛ إضافة إلى عروض ترفيهية حية على المسرح في نهاية كل أسبوع.
وفي هذا السياق، قال هيثم مطر، الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة: “يسعدنا الإعلان عن عودة ’مهرجان عوافي التراثي‘، والذي سيقام هذا العام على كورنيش القواسم، أحد أشهر المناطق في إمارة رأس الخيمة. وسيستمر المهرجان لمدة ثلاثة أشهر كاملة بدلاً من ثلاثة أسابيع كما عهد سابقاً، ليتيح للزوار إمكانية التعرف على الثقافة والأصالة الإماراتية والاستمتاع بها لفترة أطول”.
وأضاف مطر: “يعتبر ’ مهرجان عوافي التراثي‘ حدثاً بارزاً على أجندة السياحة في الإمارة، إذ يجتذب زواراً من مختلف أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي للاحتفاء بثقافة رأس الخيمة وتراثها الغني. ونتطلع قدماً لاستقبال الزوار الراغبين بخوض التجارب الثقافية الجديدة والتمتع بأرقى معايير الإقامة والضيافة العربية الأصيلة”.
يستقبل المهرجان العائلي زواره على مدار ستة أيام في الأسبوع من الإثنين إلى السبت، خلال الأوقات التالية: 04:00 عصراً – 10:00 ليلاً، يومي الخميس والجمعة 04:00 عصراً – 12:00 منتصف الليل.

حول هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة
تأسست هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة في مايو عام 2011 كهيئة تابعة لحكومة رأس الخيمة. وبغية تحقيق هدفها في استقطاب مليون زائر بحلول نهاية عام 2018، تسعى الهيئة لتطوير البنى السياحية التحتية للإمارة وترسيخ مكانتها كوجهة عالمية مرموقة للمسافرين بقصد الترفيه والأعمال، وإيجاد الفرص الاستثمارية المستدامة وتحسين نوعية حياة سكانها. ولتحقيق هذه الأهداف، حصلت الهيئة على تفويض حكومي يتيح لها إصدار التراخيص وتنظيم ومراقبة قطاع السياحة والضيافة في الإمارة.
• www.raktda.com وwww.rasalkhaimah.ae
• www.facebook.com/visitrasalkhaimah
• https://www.youtube.com/user/VisitRasAlKhaimah
• www.twitter.com/RAKTourism
• www.instagram.com/visitrasalkhaimah

حول رأس الخيمة
تقع إمارة رأس الخيمة في أقصى شمال دولة الإمارات العربية المتحدة وتشتهر بتاريخها العريق الذي يعود إلى 7 آلاف عام، وبتضاريسها الطبيعية المتنوعة وشواطئها الخلابة الممتدة على طول 64 كيلومتراً وصحرائها ذات الرمال الحمراء وسلسلة الجبال المذهلة التي تطل عليها. وتحتضن الإمارة جبل جيس، أعلى قمة جبلية في دولة الإمارات، التي تضم أطول مسار انزلاقي في العالم بطول يقارب 3 كيلومترات.
وتمتاز إمارة رأس الخيمة بموقع استراتيجي عند ملتقى الدروب الحديثة بين آسيا وأوروبا، حيث يمكن لثلث سكان العالم الوصول إليها في غضون رحلة جوية تستغرق أربع ساعات فقط، لتكون بذلك وجهة مثالية للشركات الراغبة بتوسيع نطاق نشاطها إلى دولة الإمارات والشرق الأوسط وأفريقيا وغيرها.
ويحتضن القلب الاقتصادي للإمارة العديد من كبرى الشركات والقطاعات مثل: الصناعات (مقالع شركة أحجار رأس الخيمة وشركة ستيفن روك؛ سيراميك رأس الخيمة؛ جلفار الخليج للصناعات الدوائية)؛ موانئ رأس الخيمة؛ هيئة مناطق رأس الخيمة الاقتصادية، العمليات المصرفية عبر بنك رأس الخيمة الوطني (راك بنك)؛ شركة غاز رأس الخيمة؛ شركة بترول رأس الخيمة “راك بتروليوم”، والسياحة. وتحظى هذه القطاعات بدعم البنية التحتية الحديثة، والمناطق الصناعية المتطورة ومجمعات الأعمال والفنادق عالمية المستوى والمرافق ومعالم الجذب السياحية المتميزة.
وعلى مدار العقد الماضي، حظيت إمارة رأس الخيمة بالتصنيف (A) من وكالات التصنيف الدولية مثل “فيتش” و”ستاندرد أند بورز”، وتحتضن منطقة رأس الخيمة الاقتصادية حالياً ما يزيد عن 13 ألف شركة دولية من أكثر من 100 دولة، تعمل في 50 قطاعاً.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

«الحصن»..واحة الفكر وقلعة المجد والتراث والتاريخ

وجهة ثقافية وطنية جديدة تفتح أبوابها للجمهور 7 ديسمبر المقبل أعلنت دائرة الثقافة والسياحة – …