السبت , أكتوبر 20 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / بنك المعلومات / التنوع الحيوي / نخيل التمر / مهرجان التمور السودانية / الندوة العلمية لمهرجان التمور السودانية توصي بإنشاء مخازن للتمور سعة 4000 طن

الندوة العلمية لمهرجان التمور السودانية توصي بإنشاء مخازن للتمور سعة 4000 طن

شبكة بيئة ابوظبي: الخرطوم 09 اكتوبر 2018
اختتمت الندوة العلمية للمهرجان الدولي الثاني للتمور السودانية 2018 أعمالها في اليوم الثالث للمهرجان. وقد أوصت الندوة التي ناقشت 14 ورقة علمية في إطار تحقيق التنمية المستدامة للتمور السودانية، بعقد المهرجان الدولي الثالث للتمور السودانية في الفترة 17-21 سبتمبر 2019، كما أوصت بإنشاء مخازن مبردة للتمور في مناطق الإنتاج (في أربع مناطق تحددها الجهات المعنية) بسعة تخزينية 4.000 طن. كما أوصت الندوة بالتسريع بتقديم الدعم لتنفيذ مشروع رفع وبناء القدرات بالتعاون مع منظمة الزراعة والأغذية للأمم المتحدة (فاو) والمنظمة العربية للتنمية الزراعية، لتعظيم القيمة المضافة لقطاع التمور وتطبيقها بأهم مناطق إنتاج التمور بالسودان، كما أوصت الندوة بإعداد أطلس للتمور السودانية لتحديد الأصناف بمشاركة (الفاو) والمنظمة العربية للتنمية الزراعية.
وناقشت الندوة العلمية اليوم عدداً من الأوراق شملت ورقة عن دور جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي بصفتها تجربة إماراتية ساهمت في تطوير قطاع نخيل التمر بالعالم قدمها الدكتور عماد سعد، والتجربة المصرية في تطوير قطاع النخيل والتمور قدمها الدكتور أمجد القاضي، وورقة عن التجربة التونسية في تطوير قطاع النخيل والتمور قدمها الدكتور عبد الله بن عبد الله، كما استعرضت الندوة نماذج رائدة في قطاع التمور السودانية تناولت تجربة شركة زادنا والتي قدمها الأستاذ عثمان النقيب ممثل الشركة.
كما استعرضت الندوة ورقة عن الآفات والأمراض قدمها الدكتور مهدي عبد الرحمن والدكتورة الطاف محمد الحسن من هيئة البحوث الزراعية، وورقة عن مشروع المكافحة الحيوية لنخيل التمر من هيئة البحث العلمي بالتعليم العالي قدمها الدكتور محمد إبراهيم بشير، واختتمت الأوراق باستعراض رؤية حول آفاق تصنيع التمور في السودان قدمها الدكتور محمد إبراهيم عبد الكريم.
كما دعا الخبراء المشاركين بالندوة العلمية إلى ضرورة تعظيم ورفع القيمة المضافة للتمور السودانية لمقابلة الطلب بالأسواق المحلية والإقليمية والعالمية ولرفد الاقتصاد الوطني بالعملة الأجنبية من عائدات تصدير التمور.
يأتي تنظيم هذا المهرجان بعد أن حققت جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي نجاحاً ملموساً في تنظيم مهرجان التمور السودانية الأول 2017م ومهرجان التمور المصرية لأربع سنوات متتالية وتم التعاون بين الجائزة ووزارة الزراعة والغابات الاتحادية وجمعية فلاحة ورعاية النخيل السودانية في تنظيم المهرجان الذي حظي بمشاركة محلية وعربية واسعة من مزارعي ومنتجي ومصنعي التمور.
ويعتبر النخيل في السودان محصولاً اقتصادياً وأمناً غذائياً، ويقدر الإنتاج السنوي له بحوالي 431000 طناً مترياً في العام وهو ضئيل مقارنة بإمكانات القطر الهائلة. ويشتهر السودان في العالم بإنتاج التمور الجافة. توجد ستة أصناف تجارية جيدة في السودان هي البركاوي وقنديلة وابتمودا الجافة ومشرق ود خطيب وودلقاي شبه الجافة والصنف الرطب مدينة. كما تتميز أصناف التمور السودانية بأنها من الأصناف المبكرة التي تعطيها ميزة تنافسية على التمور المنتجة في بقية دول الشرق الأوسط.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

صدر حديثاً كتاب “زراعة النخيل وإنتاج التمور في الأردن”

صدر عن الأمانة العامة لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي شبكة بيئة ابوظبي: الامارات …