الثلاثاء , يوليو 23 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / CSR / أصحاب الهمم / ممرات خاصة لأصحاب الهمم على شواطئ دبي

ممرات خاصة لأصحاب الهمم على شواطئ دبي

شبكة بيئة ابوظبي: دبي، الامارات العربية المتحدة 19 سبتمبر 2018
في إطار حرص بلدية دبي على توفير الخدمات والتسهيلات لكافة أفراد المجتمع، قامت البلدية بتوفير ممرات مخصصة لأصحاب الهمم وكبار السن على الشواطئ العامة في الإمارة.
وقالت المهندسة علياء عبد الرحيم الهرمودي، مدير إدارة البيئة ببلدية دبي،: “تم تنفيذ الممرات الخاصة بأصحاب الهمم وكبار السن بحيث تمكنهم من عبور الشاطئ والوصول إلى البحر بسهولة خصوصاً وأنه تم اختيار مواقعها بحيث تكون قريبة من المواقف المخصصة لأصحاب الهمم”.
وتم توفير هذه الممرات على شاطئ خور الممزر، وشاطئ كورنيش الممزر، وشاطئ جميرا الثانية، وشاطئ جميرا الثالثة، بالإضافة إلى شواطئ أم سقيم الأولى والثانية، وتم تصنيع الممرات لتتوافق مع المعايير العالمية في هذا المجال بحيث تسهل حركة الكراسي المتحركة وغيرها لتتيح لمستخدميها الوصول إلى داخل المياه والاستمتاع بالسباحة في المياه البحرية.
وأضافت الهرمودي،: ” إن توفير هذه الممرات بالإضافة إلى توفير أجهزة لياقة بدنية مخصصة لاستخدام أصحاب الهمم على كافة شواطئ الإمارة، يعكس جهود البلدية في تجهيز الخدمات والتسهيلات اللازمة لجعل إمارة دبي مدينة صديقة لأصحاب الهمم بالكامل بحلول عام 2020 كما جاء في مبادرة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي عند إطلاقه لمبادرة “مجتمعي … مكان للجميع” في عام 2013″.

نبذة عن بلدية دبي:
تأسست نواة بلدية دبي في عام 1954 مبتدئة أعمالها بكادر لم يتجاوز سبعة موظفين وبمهام بسيطة في نظافة المدينة. وكان أول مرسوم صدر بإنشاء البلدية كان في 28 فبراير 1957 وبموجبه تم تعيين أعيان البلد وتجارها أعضاءً في المجلس البلدي وكان عددهم ثلاثة وعشرين عضواً، وأعطيت للمجلس صلاحيات محدودة أهمها رعاية شؤون المدينة الصحية والعمرانية والعمل على تنظيم البناء وتجميل المدينة وتقديم المقترحات البناءة للحكومة.
مرت بلدية دبي بمجموعة من المراحل التطورية خلال سنوات العمل فيها وواصلت البلدية تطورها ونموها، وتجاوز عدد العاملين بها 11 ألف موظف وعامل يعملون في 34 إدارة وتعتبر بلدية دبي من أكبر المؤسسات الحكومية من حيث الخدمات التي تقدمها والمشروعات والأعمال التي تقوم بها، لهذا تعد البلدية المؤسسة الرائدة والمحركة لنمو إمارة دبي وتطورها

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

ماجد الفطيم تطلق “المجلس الاستشاري لأصحاب الهمم” لتعزيز الممارسات الدامجة لجميع فئات المجتمع

في مبادرة أولى من نوعها على مستوى قطاع التجزئة في المنطقة المبادرة مستلهمة من جهود …