السبت , أكتوبر 20 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / EFQM / وجبة إبداع وابتكار / وجبة ….. إبداع وابتكار (39) “الابداع (14)”

وجبة ….. إبداع وابتكار (39) “الابداع (14)”

عشرون: الابداع على مستوى الجماعة
شبكة بيئة أبوظبي: بقلم د. أنيس رزوق -مستشار تخطيط استراتيجية الجودة والتميز، خبير حوكمة معتمد 15 سبتمبر 2018

2. من حلقات الجودة إلى حلقات الابداع
تتمثل حلقات الجودة في “مجموعة من العاملين- بمتوسط تسعة أفراد- ممن يعملون أعمالا متشابه يتقابلون لمناقشة طرق تحسين العمليات أو المنتجات”، وقد نشأت حلقات الجودة في اليابان، وكان الهدف منها أن يجتمع بعض الموظفين المتطوعين في لقاءات أسبوعية منتظمة لمناقشة سبل تحسين جودة العمل وحل المشكلات في العمل اليومي التي يصعب حلها من خلال إدارة الشركة التي يعملون بها، وانتقلت فكرة حلقات الجودة من اليابان إلى الولايات المتحدة الأمريكية؛ إلا أنها لم تلقَ النجاح الذي لقيته في اليابان نظراً لتعامل الأمريكيين مع حلقات الجودة كأنها ندوة .
على الرغم من بساطة مفهوم حلقات الجودة إلا أن تطبيقها يحتاج إلى تخطيط دقيق ومفصل. ويجب في البداية خلق بيئة عمل مناسبة تشمل كافة المستويات الإدارية, وجعل الأفراد في كافة المستويات يشعرون بالانتماء للمنظمة.
وتمثل حلقات الجودة أسلوباً تنظيمياً قائما على المشاركة في تشخيص وحل مشكلات الانتاج والجودة ، وتعتبر غير غير معقدة نسبياً ويتم خلالها عرض الأنشطة كمايلي: (1)
• تختار الحلقة المشكلة أو المشكلات التي سوف تقوم بتحليلها وذلك بغرض التعرف على الأسباب الرئيسية والثانوية.
• تقوم أعضاء المجموعة بطرح العديد من الحلول التي تساعد على إزالة هذه الأسباب أو حل المشكلات، كما تقوم في نفس الوقت بتنظيم الحلول.
• اختيار الحل أو الحلول المناسبة على أن يرافق ذلك تطوير خطة لتنفيذ هذه الحلول.
• تنفيذ أفضل الحلول، أي الحلول التي تم اختيارها من قبل أعضاء الحلقة.
• قيام أعضاء الحلقة بالتأكد من أن المشكلات قد تم حلها بالفعل.
• تكرار نفس الخطوات مع المشكلات الجديدة.
ويتم عرض الأنشطة في حلقات الجودة في أساليب متعددة ومختلفة يتم استخدامها في معالجة المشكلات، مثل ، أسلوب العصف الذهني، وأسلوب السبب والنتيجة، وأسلوب جمع البيانات وأسلوب احليل البيانات، وإذا نظرها إلى حلقات الجودة من منظور الإبداع فسوف نجد أن هناك العديد من الفوائد لتحفيز عملية الإبداع في حل المشكلات ومن هذه الفوائد: (2)
• أنها تساعد على توفير المناخ الملائم الذي يؤدي بدوره إلى تشجيع الأفكار الإبداعية التي تقود إلى تعزيز الانتاج والجودة بشكل كبير
• لأنها تؤدي إلى زيادة دافعية الأفراد ورفع روحهم المعنوية في مجال البحث عن الحلول الملائمة للمشكلات التي تواجههم في بيئة العمل.
• يساعد العمل لأسلوب حلقات الجودة في المنظمات على تحسين الاتصال فيما بين الموظفين أو العاملين فيما بينهم أو بينهم وبين رؤسائهم في المنظمة.
• تعتبر مجالاً ملائما لتدريب الموظفين وتنمية مهاراتهم في مجال حل المشكلات واتخاذ القرارات.
• تعتبر أسلوباً فعالاً في كثير من الحالات لتحسين وتوفير النفقات المالية للمنظمات التي تعمل بهذا الأسلوب.
ما تم استعراضه عن حلقات الجودة والفائد المترتبة على تطبيقها تتفق في كثير من جوانبها مع عملية الإبداع التي تتم على مستوى الجماعة، وليس من الصعب أن نستخدم مصطلح “حلقات الإبداع” بدلاً من “حلقات الجودة”، وخاصة وأن كل ما يتعلق بحلقات الجودة من بناء لها وطريقة عملها والأساليب المتبعة في جلساتها، تتماثل فيما بين بعضها البعض إلى حد كبير، والتشابه بين الحلقات في بعض الجوانب المتعلقة بتشكيل هذه الحلقات والعمليات التي تتم من خلالها والأساليب التي تبعها في حل المشكلات التي تواجهها لا يلغي حقيقية وجود بعض الاختلافات فيما بينهما.
وهذه الاختلافات تبدأ من الهدف أو الغرض الذي تنشأ من أجله كل حلقة ، ففي حين يكون الغرض الأساسي من حلقات الجودة هو التعرف على المشكلات في بيئة العمل وتحليلها وحلها، وهدف حلقات الإبداع أوسع من ذلك، إذ لا يتعلق فقط بالمشكلات الآنية في بيئة العمل، بل يحاول تلمس المشكلات المستقبلية وإمكانية ايجاد الحلول الملائمة لها، وبناء على هذا الإختلاف في الهدف الذي من أجله تنشأ كل حلقة نجد أن حلقات الجودة تركز على نوع واحد من أنواع الإبداع وهو ما يطلق عليه الإبداع القيمي (Normative Creative) أو الإبداع بالأهداف (Creative by Objectives) والذي يعني استجابة أعضاء الحلقة نحو المشكلة المطروحة للنقاش من خلال ايجاد الأفكار التي تلبي الغرض أو الهدف من حل المشكلة، لهذا فإن الإبداع هنا مرتبط بحل المشكلة، أنه إذا ما حلت المشكلة، فإن الإبداع يكون قد تم، وبالمقابل نجد أن حلقات الإبداع تذهب إلى أبعد من مجرد التركيز على الإبداع المعتاد أو حل المشكلى بحد ذاتها، وإنما يمتد هدف هذه الحلقات لتشمل ما يسمى بالإبداع الاستكشافي (Exploratory Creativity) وهو الإبداع الذي يحدث عندما يكون الغرض توليد الأفكار هو اكتشاف الفرص المستقبلية التي ليس بالضرورة أن تكون مرتبطة بالمطالب أو المشكلات الحالية للمنظمة. أيضاً أن حلقات الإبداع تسعى إلى محاولة تنمية المهارات الملائمة التي تجعل المديرية حساسين للابتكارات أو الإبداعات التي تتم بطريقة عرضية أو بطريقة الصدفة وهو ما يطلق عليه الإبداع المفاجىء أو العرضي ((Creativity by Serendipity، وهذا الاختلاف في طبيعة الغرض الذي تنشأ من أجله حلقات الجودة وحلقات الإبداع، يؤثر بدوره على مجال النشاط الذي تركز عليه كل حلقة وطبيعة الأشخاص المشاركين في هذه الحلقات والاجراءات المتبعة في العمليات التي تتم أثناء مباشرة هذه الحلقات لمهامها،(3) والجدول التالي يوضح الفروق بين حلقات الجودة وحلقات الإبداع:


المصدر: Simon Majaro (1988). The Creative Gap: Managing Ideas for Profit. London: John Wiley and Sons. PP (113 – 114)
نستنتج مما سبق طرحه، بأن حلقات الجودة تمثل جسراً أو منطلقاً يمكن العبور من إلى حلقات الإبداع والاستفادة من النشاطات التي تتم في هذه الحلقات ونقلها إلى حلقات الإبداع.

المراجع:
1. مور، وليام، وهريت مور، حلقات الجودة، تغيير انطباعات الأفراج في العمل، ترجمة زين العابدين عبد الرحمن الحفظي، الرياض، معهد الإدارة العامة، 1412هـ ، ص35.
2. Major, Simon (1988): The Creative Gap, Managing Ideas for Profit. London : Biddles Ltd,1988, p.152
3. مور، وليام، وهريت مور، حلقات الجودة، تغيير انطباعات الأفراج في العمل، ترجمة زين العابدين عبد الرحمن الحفظي، الرياض، معهد الإدارة العامة، 1412هـ ، ص50.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

وجبة ….. إبداع وابتكار (35) “الابداع (10)”

شبكة بيئة أبوظبي: بقلم د. أنيس رزوق -مستشار تخطيط استراتيجية الجودة والتميز، خبير حوكمة معتمد …