الثلاثاء , أغسطس 21 2018
الرئيسية / UAE / الحكومة الذكية / “المتحدث الذكي” إضافة جديدة إلى برامج رعاية الطلبة الموهوبين والفائقين بابوظبي

“المتحدث الذكي” إضافة جديدة إلى برامج رعاية الطلبة الموهوبين والفائقين بابوظبي

ضمن مساعي دائرة التعليم والمعرفة لتطوير مهارات الطلبة في التحدث والإلقاء
شبكة بيئة أبوظبي، 20 مايو 2018
ضمن جهود دائرة التعليم والمعرفة لتزويد الطلبة بالمهارات اللازمة للتعلم المستمر مدى الحياة، جاءت المبادرة الجديدة للدائرة ضمن برنامجها لرعاية الطلبة الموهوبين والفائقين أكاديميا وعقليا لتطوير مهارات التحدث والإلقاء لدى الطلبة تحت مسمى “المتحدث الذكي”.
وتقدم دائرة التعليم والمعرفة “المتحدث الذكي” مبدئياً كبرنامج تجريبي بالشراكة مع سبيستون التعليمية، لطلبة الصفين الرابع والخامس بمدرسة خليفة أ في أبوظبي ومدرسة النهيانية بالعين، حيث يشارك الطلبة ليومين من كل أسبوع في حصة مشوقة لمدة 90 دقيقة بالإضافة إلى حصة أخرى باللغتين العربية والانجليزية لمدة 45 دقيقة. ويركز التدريب الذي يحصل عليه الأطفال على تحسين مهارات العرض التقديمي ومهارات التحدث أمام الجمهور من خلال تطبيق أفضل الممارسات العالمية القائمة على النتائج من خلال بناء مهارات الاتصال وتعزيز الثقة بالنفس.
إلى جانب البرامج التدريبية المصاحبة للمبادرة فقد خصصت الدائرة يوما يقوم فيه كل من الطلبة المشاركين بعرض تقديمي أمام زملائهم كجزء من تدريبات “المتحدث الذكي”.
وقد تلقى المعلمون المشاركون في دعم برنامج “المتحدث الذكي” تدريبا متخصصاً قبل بدء البرنامج لمدة ثلاثة أيام بحيث يتم تنفيذ البرنامج بشكل مشترك بين معلمي المواد العربية ومعلمي المواد الإنجليزية بكل مدرسة.
ويسعى المعلمون من خلال البرنامج إلى تشجيع الطلبة على التعبير عن أنفسهم وتطوير ملكاتهم بحيث يصبحون قادة لهم تأثير إيجابي على الآخرين، الأمر الذي سينعكس على تحسين أدائهم الدراسي وعلى تفوقهم في مسارهم المهني في المستقبل.
وقد أثنى معلم اللغة العربية للصف الرابع في مدرسة النهيانية، الأستاذ عبدالرحمن محمد، على برنامج “المتحدث الذكي” كونه إحدى المبادرات التي يظهر أثرها الإيجابي بوضوح على الطلبة، مشيرا إلى أن البرنامج ساهم في إحداث تغيير لدى الطلبة المشاركين، حيث اكتسب الطلبة الثقة بالنفس وتعلموا حسن الإلقاء سواءً باللغة العربية أو الإنجليزية. كما عزز البرنامج من قوة شخصياتهم وأصبح لديهم القدرة على الإقناع من خلال حوار مفتوح، وهي المهارة التي يجب أن تمتلكها الأجيال القادمة، وأنا أتطلع إلى تعميم هذا البرنامج على جميع الطلبة في مدارس أبوظبي وبقية الإمارات.”
سبيستون التعليمية هي القسم التعليمي من قناة سبيستون التلفزيونية التي بدأت بالبث عام 2000 كأول قناة موجهة للأطفال باللغة العربية. وتصل القناة إلى ملايين الأطفال حول العالم عبر برامجها التلفزيونية المبتكرة، وقناتها على اليوتيوب وحساباتها على وسائل الاتصال الاجتماعي، بهدف استخدام قوة الإعلام للمساهمة في نمو الأطفال ذهنياً وجسدياً.

نبذة عن دائرة التعليم والمعرفة
تقود دائرة التعليم والمعرفة الجهود الرامية إلى تحقيق ريادة إمارة أبوظبي اجتماعياً واقتصادياً من خلال مخرجات تعليم ذات جودة عالية تعمل على تنشئة قادة المستقبل، عن طريق توفير منظومة تعليمية وطنية متطورة تعزز ثقافة التميّز والابتكار في المجتمع وترتقي بالقدرات البشرية والاجتماعية والاقتصادية، وتسهم بإيجابية في مسيرة التنمية المستدامة، وبناء اقتصاد قائم على المعرفة. وبدأت الدائرة العمل بمسماها الجديد بناءً على القرار الأميري الصادر في سبتمبر من العام 2017 بتغيير مسمى مجلس أبوظبي للتعليم إلى دائرة التعليم والمعرفة.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

مخيم الإمارات للذكاء الاصطناعي يستقطب أكثر من 600 طالب إماراتي منذ انطلاقته

تطوير المواهب الوطنية ونشر تقنيات الذكاء الاصطناعي أولوية حكومية لبناء المستقبل شبكة بيئة ابوظبي: دبي، …