الإثنين , ديسمبر 17 2018
الرئيسية / CSR / مجتمع الإمارات / مؤسسة التنمية الأسرية تطلق ملتقاها الرمضاني التاسع تحت شعار “رمضاناَ غير في عام زايد الخير”

مؤسسة التنمية الأسرية تطلق ملتقاها الرمضاني التاسع تحت شعار “رمضاناَ غير في عام زايد الخير”

مريم الرميثي: الملتقى الرمضاني يحتفي بعام زايد ويرتقي بالقيم المجتمعية في الشهر الفضيل
شبكة بيئة ابوظبي: مؤسسة التنمية الأسرية – أبوظبي 16 مايو 2018
رفعت سعادة مريم محمد الرميثي مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات وأولياء العهود بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك سائلة المولى عز وجل أن يعيد هذه المناسبة المباركة على سموهم بالخير وموفور الصحة والعافية.
كما تقدمت بالتهنئة القلبية الخالصة إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك “حفظها الله”، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، داعيةً المولى عز وجل أن يديم على سموها موفور الصحة والعافية، وأن يعيد هذا الشهر الفضيل على دولة الامارات قيادةً وحكومة وشعباً بمزيدٍ من التقدم والازدهار، والأمن والأمان وعلى شعوب الأمتين العربية والإسلامية بالخير والأمن والسلام.
وقالت الرميثي أن فعاليات (الملتقى الرمضاني التاسع) انطلقت هذا العام تحت شعار “رمضاناَ غير في عام زايد الخير” في جميع مراكز المؤسسة في مناطق الظفرة، وأبوظبي، والعين، بالتعاون مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، وتبدأ فعاليات الملتقى خلال الفترة من 13 و حتى 31 من الشهر الحالي، وتتضمن باقة منوعة من الأنشطة والفعاليات الاجتماعية والثقافية والصحية التي تستهدف جميع أفراد الأسرة.
وأشارت الرميثي إلى أن اختيار شعار عام زايد في الملتقى الرمضاني لهذا العام جاء استجابةً لإعلان صاحب السمو رئيس الدولة –حفظه الله-2018 عام زايد مناسبة وطنية وذلك احتفاءً بالقائد المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ” طيب الله ثراه ” بمناسبة ذكرى مرور مائة سنة على ميلاده رحمه الله، وإبرازاً لدوره العظيم وجهوده الجبارة في تأسيس وبناء دولة الإمارات، إلى جانب الافتخار بإنجازاته المحلية والعالمية.
وأكدت الرميثي أن برنامج الملتقى الرمضاني التاسع لعام 2018 انطلق بحلةٍ جديدة هذا العام وفعاليات إيمانية مشوقة خصصت لكافة أفراد الأسرة، وترتقي بقيمهم بما يتناسب مع شعائر هذا الشهر الفضيل، ويهدف إلى تفعيل مبادرة عام زايد وذلك من خلال تقديم الأنشطة التي ترسخ الأسس والقيم التي غرسها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”، كما يهدف إلى التوعية بأهمية الاستثمار الأمثل للشهر الكريم من خلال نشر القيم والسلوكيات الاجتماعية الإيجابية،و تعزيز مفهوم التلاحم والتكافل الاجتماعي لدى أفراد الأسرة والمجتمع، والمساهمة في دعم مشاركة أفراد المجتمع في فعاليات تعود عليهم بالفائدة، بالإضافة إلى غرس القيم الاجتماعية والثقافية والإيجابية في نفوس الأطفال والشباب، وتشجيعهم على العادات والسلوكيات الإيجابية.
وتقدمت الرميثي بخالص شكرها وتقديرها للشركاء الاستراتيجيين لتعاونهم الهادف والبنَاء في تنفيذ فعاليات المؤسسة، آملة أن تستمر أطر التعاون ومجالات الشراكة بما يرتقي بالأسرة ويعزز استقرارها وترابطها المجتمعي ويخدم الوطن.
جدير بالذكر أن أولى محاضرات الملتقى انطلقت يوم أمس الأول بعنوان “رمضان غنيمة المؤمن” لتهيئة أفراد الأسرة لاستقبال شهر رمضان المبارك وتشجيعهم على أهمية اغتنام أيام الخير واستثماره في تقوية أواصر الترابط الاجتماعي والتلاحم الأسري من خلال العمل على تعزيز العلاقات الأسرية والمجتمعية والتأكيد على أهميتها في الحفاظ على استقرار الأسرة وتحقيق التلاحم المجتمعي. ويشارك في تنفيذ فعاليات الملتقى الرمضاني التي تتضمن العديد من الأنشطة والمحاضرات المتنوعة نخبة من وعاظ الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأقاف، وتصاحب المحاضرات والورش فحوصات واستشارات طبية بالإضافة إلى تقديم باقة متميزة من الورش لجميع فئات الأسرة من الأطفال والكبار، لتسهم مؤسسة التنمية الأسرية في إضفاء جو أسري حافل بالمتعة والفائدة في ليالي شهر رمضان المبارك، وإثرائه بالفعاليات والأنشطة التي تدعم وتعزز القيم الاجتماعية والثقافية والدينية في نفوس الأطفال والشباب. وقد تم توحيد خطة المحاضرات مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف التي زودت الملتقى بنخبة قديرة من الواعظين منهم الواعظة غصنة العامري والشيخ طالب الشحي، واعتدال الشامسي، بالإضافة إلى العديد من الوعاظ من أبناء الدولة والذين تتشرف مراكز المؤسسة باستضافتهم عاماً بعد عام. وذلك تعزيزاً لمبدأ الشراكة وتعميقاً لأواصر التعاون بين الجهات الحكومية والشركاء الاستراتيجيين في إمارة أبوظبي.
كما تشارك في تنفيذ فعاليات الملتقى كذلك الخدمات العلاجية الخارجية التابعة لهيئة صحة-أبوظبي من خلال عمل فحوصات طبية واستشارات صحية للمشاركين في ورش الملتقى من الفئات التي تستهدفها المؤسسة في المراكز التابعة لها، وذلك تأكيداً من مؤسسة التنمية الأسرية، وهيئة صحة على أهمية التركيز على الجانب الصحي لجميع أفراد الأسرة وتعريفهم بآلية التغذية الصحية خلال فترة الصيام في شهر رمضان المبارك.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

رئيس الدولة يوجه برفع نسبة تمثيل المرأة الإماراتية في المجلس الوطني الاتحادي إلى 50% من الدورة المقبلة

بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، برفع …