الأربعاء , سبتمبر 19 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / تنمية مستدامة / عمارة خضراء / تكريم الفائزين بجوائز الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للأبنية الخضراء 2018

تكريم الفائزين بجوائز الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للأبنية الخضراء 2018

في حدث هو الأكبر من نوعه في القطاع نظمه “مجلس الإمارات للأبنية الخضراء”
الحدث من تنظيم “مجلس الإمارات للأبنية الخضراء” بالتعاون مع ست مجالس للأبنية الخضراء في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ويحظى بالدعم الرسمي للمجلس العالمي للأبنية الخضراء
حفل توزيع الجوائز خالي من الانبعاثات الكربونية ويستقطب نخبة من المسؤولين الحكوميين ورواد القطاع
شركة “ماجد الفطيم” تقدم دعمها كراعٍ بلاتيني و”جوتن” كراعٍ ذهبي
شبكة بيئة ابوظبي: دبي، الإمارات العربية المتحدة، 10 مايو 2018

كرّم “مجلس الإمارات للأبنية الخضراء”، المنتدى المستقل الذي يهدف إلى الحفاظ على البيئة من خلال تعزيز وتشجيع الممارسات المتعلقة بالأبنية الخضراء، اليوم الفائزين بجوائز الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعام 2018 ضمن حفل كبير أقيم في فندق “روضة المروج” داون تاون دبي.
وتكرم “جوائز الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للأبنية الخضراء” الشركات تقديراً لالتزامها بالابتكار والتميز في معايير وممارسات الأبنية المستدامة، وتسلط الضوء على إنجازاتها في هذا المجال. وكانت نسخة هذا العام الأكبر في تاريخ الحدث من حيث عدد فئات الجوائز والشراكات الإقليمية التي تعكس تنامي الالتزام باعتماد أفضل ممارسات الاستدامة في البيئات العمراني على امتداد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
وشهد الحدث، الذي كان خالياً من الانبعاثات الكربونية، حضور نخبة من المسؤولين الحكوميين ورواد القطاع وممثلي المؤسسات الأكاديمية والإعلامية، كما حظي بمتابعة واسعة عبر الإنترنت من خلال الوسم #MENAGBAwards.

وتحظى جوائز الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للأبنية الخضراء هذا العام بالدعم الرسمي للمجلس العالمي للأبنية الخضراء، ويتم تنظيم الحدث عبر شراكة مع مجلس الأردن للأبنية الخضراء ومجلس لبنان للأبنية الخضراء، بالإضافة إلى مشاركة مجالس الأبنية الخضراء في فلسطين ومصر والكويت والمغرب للمرة الأولى. كما تشارك “ماجد الفطيم” كراعٍ بلاتيني، في حين تقدم “جوتن” دعمها للحدث كراعٍ ذهبي.
وقال سعيد العبار، رئيس مجلس إدارة “مجلس الإمارات للأبنية الخضراء”: “نود في هذه المناسبة أن نهنّئ الفائزين بجوائز الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للأبنية الخضراء لعام 2018 وأن نعرب عن تقديرنا العميق لالتزامهم المتواصل بالعمل على إرساء معايير جديدة في مجال استدامة البيئات العمرانية والترويج لأفضل الممارسات في القطاع. ويمثل الحفل هذا العام الحدث الأكبر في تاريخ الجوائز التي استقطبت كمّاً كبيراً من المشاركات من مختلف أرجاء المنطقة، مما يجسّد تحولاً إيجابياً ملموساً في القطاع يزداد فيه التركيز على الاستدامة وممارسات البناء الصديقة للبيئة”.
وأضاف العبار: “نأمل أن تساهم مشاركات الفائزين في تسريع اعتماد الابتكارات الحديثة والمستدامة من قبل مختلف فئات المجتمع ، وأن تدعم في الوقت ذاته قطاع البناء في اعتماد ممارسات مستدامة وموثوقة تثمر عن بيئات عمرانية أكثر صحة وتضمن كفاءة أعلى في استهلاك موارد الطاقة والمياه بالتزامن مع خفض البصمة الكربونية بما ينسجم مع التطلعات التنموية لحكومات المنطقة”.
وكراعٍ بلاتيني، وفائز بجائزة الفندق الأخضر و شركة تطوير المباني لعام 2017، ألقى إبراهيم الزعبي، رئيس الاستدامة لدى “ماجد الفطيم”، كلمة ترحيبية خلال الحفل شدد فيها على التزام الشركة بالمساهمة بدور إيجابي وفعال في تعزيز استدامة البيئات العمرانية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وتم توزيع الجوائز هذا العام ضمن 17 فئة، وجاءت قائمة الفائزين على النحو التالي:
المبنى الأخضر للعام:
المبنى التجاري: مقر شركة “إيكويت”، مقدم من “دار مستشارو الخليج للاستشارات الهندسية”
المدرسة الخضراء: مدرسة المعمورة، مقدمة من “الدار العقارية ش.م.ع”
المبنى السكني الأخضر: مساكن مصدر 1 المرحلة الأولى، مقدمة من “ملتيبلكس للإنشاءات”
المبنى العام الأخضر: المتحف الفلسطيني، مقدمة من “المتحف الفلسطيني”/ “مؤسسة التعاون”
مبنى الرعاية الصحية: عيادة كليفلاند أبوظبي، مقدمة من “عيادة كليفلاند أبوظبي”
التصميم المستدام للعام: خليج ياس- الأرينا، مقدمة من “دبليو إس بي”
التصميم الحضري/المجتمعي للعام: ريم داون تاون، مقدمة من “آروب”
الشركة الخضراء لإدارة المرافق للعام: برج خليفة، مقدمة من “إعمار لإدارة المرافق”
شركة المقاولات للعام: ملتيبلكس للإنشاءات
شركة تطوير المباني للعام: سلطة واحة دبي للسيليكون، مقدمة من “بن غاطي للتطوير”
مواد المباني الخضراء/ المنتج الأخضر:
إدارة الطاقة: أنظمة التبريد من نوع Carrier Aquaforce® 30KAV و30XVـ مقدمة من “كاريير الشرق الأوسط المحدودة”
جودة الهواء الداخلي: TermoDeck، مقدمة من “إيكو ستركشرز إنترناشيونال”
مواد البناء التقليدية: Interpon D2525 ECO مقدمة من “أكزونوبل”
البحث العلمي في مجال الأبنية الخضراء: الصيانة القائمة على الطاقة / نظام الصيانة الأخضر، مقدمة من “إعمار لإدارة المرافق”
المبنى المحدث للعام: عيادة كليفلاند أبوظبي، مقدمة من “عيادة كليفلاند أبوظبي”
العمليات والصيانة للمباني المشيدة: عيادة كليفلاند أبوظبي، مقدمة من “عيادة كليفلاند أبوظبي”
أفضل مبادرة تدريب للعام: مبادرة “شركة اتحاد المقاولين” للتدريب على الاستدامة، مقدمة من “شركة اتحاد المقاولين”

وبالإضافة إلى ذلك تم تقديم “جائزة الدكتور عويناتي للطالب المتميز” لطالبة من أحد الجامعات في دولة الإمارات العربية المتحدة تقديراً لعمل بحثي مبتكر حول موضوع يتعلق بالأبنية الخضراء في الشرق الأوسط، وفازت هذا العام الطالبة هبة ناجيني عن بحثها الذي حمل عنوان “التقييم التقني-الاقتصادي لأنظمة الأبنية الخضراء في دولة الإمارات العربية المتحدة”.
وتطرق البحث إلى إمكانية الارتقاء بلوائح الأبنية الخضراء المعتمدة حالياً في الدولة عبر إعداد التقييمات التقنية والاقتصادية لضمان تحقيق النتائج المرجوة، أو تحسين الأداء باستخدام تقنيات المعايير الكمية، مما يقدم للمندسين المعماريين والاستشاريين ومديري المشاريع إمكانية اعتماد خطط تمتاز بكفاءة التكاليف للحد من استهلاك الطاقة والمياه. كما وصل طالبان آخران من دولة الإمارات العربية المتحدة إلى المرحلة النهائية من الجائزة، بعد تقديمهما لأبحاث تستحق التقدير.
وتولت شركة “كيه بي إم جي” عملية التدقيق لضمان أعلى معايير حوكمة الشركات والشفافية ضمن كافة المراحل خلال نسخة العام 2018 من “جوائز الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للأبنية الخضراء”.
ولكي يكون حفل توزيع الجوائز خالياً من الانبعاثات الكربونية، تم تعويض الانبعاثات الناجمة عن استهلاك الطاقة والتكييف والتبريد والنفايات ونقل الضيوف وغيرها لصالح آلية التنمية النظيفة التي أطلقتها هيئة كهرباء ومياه دبي في المحطة “إل” الي تعتبر أول محطة من نوعها تنسجم مع المعايير المعتمدة وفقاً لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ. كما يمثل المشروع أول محطة نحصل على شهادة “خفض الانبعاثات المعتمدة” (CERs) في المنطقة، والتي تهدف إلى بناء مستقبل أكثر صحة وسلامة واستدامة لأجيال المستقبل.
ويستضيف “مجلس الإمارات للأبنية الخضراء” بصورة دورية في فعاليات ومؤتمرات ومنتديات إقليمية وعالمية. كما حرص المجلس على تطوير سلسلة من الأنشطة بما في ذلك فعاليات التواصل وورش العمل التقنية وأيام العمل المكثف وتقديم التسهيلات للبرامج التدريبية المتخصصة بقضايا تعنى ببيئات المباني بما يلبي متطلبات الأعضاء والمجتمع الإماراتي ومنطقة الشرق الأوسط بشكل عام.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

بلدية دبي تنظم ندوة و ورشة توعوية حول مبادرة خط أساس دبي للخرسانة المستدامة

شبكة بيئة ابوظبي: دبي، الامارات العربية المتحدة 8 اغسطس 2018 نظم قسم البحوث وأنظمة البناء …