الجمعة , يوليو 20 2018
الرئيسية / UN / الفائزون في مسابقة “ريادة الأعمال للشباب 2018”

الفائزون في مسابقة “ريادة الأعمال للشباب 2018”

شبكة بيئة ابوظبي: بيروت، 26 نيسان/أبريل 2018 (مركز الأمم المتحدة للإعلام)
للمرّة الخامسة، نظّمت الجامعة الحديثة للإدارة والعلوم، بالتعاون مع مركز الأمم المتحدة للإعلام في بيروت، مسابقة “ريادة الأعمال للشباب لعام 2018″، وذلك في وزارة التربية والتعليم العالي، بيروت.
تهدف هذه المسابقة إلى تحفيز روح الابتكار والإبداع لدى طلاب المرحلة الثانوية في جميع المدارس الحكومية والخاصة وطلّاب المعاهد المهنيّة، من خلال إطلاق العنان لمخيلتهم في تصميم مشاريع صغيرة تساهم في بناء قدراتهم وتعزز روح المبادرة لديهم. تتمحور الأفكار المبتكرة لهذا العام حول المواضيع التالية: التكنولوجيا، الأعمال التجاريّة، المسؤوليّة الاجتماعيّة، التعليم، الصحّة وأنماط الحياة، الموضة والترفيه، البيئة، الفنون والتصميم.

كلمات
استُهلّ الحفل بكلمة ترحيبيّة ألقاها د. حاتم علامي، رئيس مجلس الأمناء في الجامعة، شدّد فيها على أهمية إعطاء فرصة للطلاب الشباب للتعبير عن أفكارهم الخلاقة وتعزيز الفكر النقدي لديهم وذلك من خلال مشاركتهم في هذه المسابقة. كما ركّز على موضوع الريادة التي “تتطلب بيئة مناسبة لها على الدولة توفيرها من أجل تطوير وتعزيز إيمان الشباب بدولتهم، فضلاً عن مسؤولية قطاع الأعمال في المساعدة على تشجيع الأفكار الجديدة، والمسؤولية العامة في خلق فرص العمل”. وأشار د. علامي إلى ضرورة تعزيز الجسور بين التعليم الثانوي والمهني والمرحلة الجامعية، بالإضافة إلى تحفيز الشباب على القيام بمشاريع صغيرة ذات تأثير اجتماعي ينعكس إيجاباً على بناء قدراتهم ليكونوا رواداً في مجال عملهم.
من ناحيتها، ألقت السيدة سينتيا دروس خوري، المسؤولة الإعلاميّة في المركز، كلمة بالنيابة عن مديرة المركز السيدة مارغو الحلو، حيث أثنت على أهميّة تشجيع مبادرات الشباب ودعم روح ريادة الأعمال لديهم. وقالت “إن خدمة المجتمع واقتراح الأفكار الخلاّقة لا يرتبطان بعمرٍ محدّد؛ إن الأمم المتحدة تولي أهميّة كبيرة للابتكار ومشاركة الشباب في كافة المجالات. وأضافت: “لذلك تبذل المنظومة الدولية في لبنان ما بوسعها لإشراك الشباب في صقل مجتمعاتهم المحليّة، وأذكر هنا الحملة الأخيرة التي حملت عنوان “الأمم المتحدة تُصغي لكم” ومبادرة “شهادة الجدارة في الوعي حول الأمم المتحدة” التي أطلقتها منذ عامين مع كافة المدارس.

المدارس والفائزون
وقد شارك في هذه المسابقة 13 مدرسة، هي: ثانوية زاهية سلمان الرسميّة المختلطة؛ المدرسة الثقافية المهنية؛ مدرسة المختارة الرسمية؛ ثانوية بيصور الرسمية؛ مدرسة مار منصور لراهبات المحبّة؛ مدرسة الشويفات الفنيّة؛ ثانوية الأرز الثقافية؛ مدرسة صوفر الرسميّة المختلطة؛ ثانوية الأمجاد اللبنانية؛ جمعية المخترعين اللبنانيين؛ مدرسة القلبين الأقدسين- البوشرية؛ ثانوية قرنايل الرسمية؛ ومدرسة بيصور الفنيّة.
تألّفت لجنة التحكيم من المدير التنفيذي لقسم الشؤون الخارجية في مصرف لبنان الأستاذ خالد البحصلي، والمسؤولة الإعلاميّة في مركز الأمم المتحدة للإعلام في بيروت السيدة سينتيا الخوري، والمدير العام لمؤسسة كفالات د. خاطر أبي حبيب، والمخترع والمبتكر المهندس د. علي زراقط.
وقدّم الطلّاب 13 مشروعاً اختارت منهم لجنة التحكيم أفضل ثلاثة وقدّمت لهم الجوائز، كما وزّعت اللجنة شهادات تقدير لكل المدارس المشاركة. كما فاز مشروعاً نال أكثر نسبة تصويت من قبل الناس.
حلّ في المرتبة الأولى مشروع “One Blood One Lebanon” لطلّاب ثانوية الأمجاد اللبنانية الذين حازوا على شيك بقيمة 1000 دولار. يهدف المشروع إلى إنشاء بنك لبيانات التبرعات بالدم بالاستناد على بيانات المتقدّمين لامتحانات الشهادة الثانويّة الرسمية وتحويل بطاقاتهم إلى بطاقات ذكيّة تحتوي على معلومات أساسية حول فئة دمّ الشخص.
وحصل على المرتبة الثانية مشروع “Smarty Buggy” لطلّاب ثانوية زاهية سلمان الرسميّة المختلطة، وهو عبارة عن عربة أطفال ذكيّة لا تحتاج لاستخدام اليدين، وقد تمّ تصميمها باستخدام التقنيات الحرّة مفتوحة المصدر. وتتضمّن العربة دعم صوتي وميزات تعزّز الحماية والسلامة. حاز الفائزون على شيك بقيمة 600 دولار.
أما المرتبة الثالثة فكانت من نصيب مشروع “Industrial Mixer of the Future” لطلّاب مدرسة الشويفات الفنيّة، وهو عبارة عن خلّاط يعمل على محرّك ثلاثي الطور، ويتميّز بتصميم مبتكر وبساطة استخدامه وتوفيره في استهلاك الطاقة. يمكن استخدام المحرّك صناعياً أو تجارياً. قيمة الجائزة كانت 400 دولار.
وفاز مشروع “Re-imagining pre-schools: Children books come to life!” لطلّاب المدرسة الثقافية المهنية بمسابقة التصويت. والمشروع هو عبارة عن مبادرة لإنشاء روضة للأطفال مبنيّة على أساس الفصول الدراسيّة، هدفها تعزيز الإبداع والاستقلال الذاتي ومهارات التواصل. ربح الطلاّب تذكرتين لجولتين داخل لبنان مع شركات خمس نجوم.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

لبنان يقدّم تقريره الوطني الأوّل حول أهداف التنمية المستدامة في نيويورك

شبكة بيئة ابوظبي: بيروت، لبنان 9 تموز/يوليو 2018 يقدّم لبنان يوم الأربعاء 18 تموّز/يوليو بين …