الجمعة , يناير 24 2020
الرئيسية / هيئات / بلدية دبي / بلدية دبي تنظم مبادرة “دبي تقرأ 2018” في أحضان الطبيعة

بلدية دبي تنظم مبادرة “دبي تقرأ 2018” في أحضان الطبيعة

شبكة بيئة ابوظبي: دبي، 11 مارس 2018
نظم قسم مكافحة آفات الصحة العامة  بإدارة خدمات الصحة العامة في بلدية دبي للسنة الثانية على التوالي مبادرة “دبي تقرأ”  تزامناً مع شهر القراءة في عام زايد بتوجيهات من صاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، وأخيه صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وتأتي المبادرة استكمالاً لسلسلة من المبادرات التي تطلقها بلدية دبي في شهر القراءة للمساهمة في ترسيخ ثقافة العلم والمعرفة ودعم سلسلة المشروعات الثقافية والفكرية والمعرفية.
وقد افتتحت مدير  إدارة خدمات الصحة العامة زهور الصباغ المبادرة في حديقة قسم مكافحة آفات الصحة العامة ببلدية دبي بحضور السيدة مريم بن فهد مدير إدارة المعرفة والإبداع وعدد من السادة رؤساء الأقسام وحشد كبير من الموظفين.
وأكد رئيس قسم مكافحة آفات الصحة العامة المهندس هشام عبد الرحمن اليحيى  في كلمة الافتتاح  أن مبادرة “دبي تقرأ” هي  محطة معرفية هامة وأن المطالعة تعتبر سبباً من أسبابإعمار الكون ورقي الشعوب وأن القراءة ستبقى دائماً وأبداً الطريق الأول لتعزيز الإبداع وصناعة المبدعين والمكتشفين والعلماء والمفكرين، والدول التي تقرأ هي الدول التي تقود العالم.
وأكد اليحيى أن مبادرة دبي تقرأ تتلخص في أنها مبادرة لتحفيز الموظفين على المطالعة في الطبيعة وفي أجواء خضراء وجميلة في حديقة القسم  حيث بادر موظفو القسم بتصميم مكتبة القسم و جمع الكتب ووضعها على أرفف خشبية بين الأشجار  في الحديقة وتم  ابتكار أجواء جميلة ومشجعة  على القراءة بالإضافة إلى عربة الكتب الخيرية التي يذهب ريعها لجهات خيرية.
وأضاف رئيس قسم مكافحة آفات الصحة العامة  في كلمته خلال حفل الافتتاح قائلاً: نرى أن مبادرة دبي تقرأ مبادرة متميزة نحاول من خلالها استعادة مكانة الكتاب في العقول والأذهان وقد ننجح في جعلها عادة نواظب عليها طيلة الحياة و قمنا بالتعاون مع موظفي القسم وفرق العمل بعمل مكتبة خضراء في حديقة القسم وتعمدنا أن تكون في رحاب الطبيعة  لإعطاء المطالعة طابعاً ممتعاً ومشوقاً ولخلق بيئة معرفية مبتكرة تبقى في الأذهان وتحفز على القراءة بهدف جعل  المطالعة عادة يومية مفيدة في العمل ننقلها لمنازلنا ولكل مكان.
هذا وتخلل يوم الافتتاح محاضرة بعنوان “القراءة طريق النور” قدمتها المهندسة ربى زياد طه ألقت الضوء فيها على محفزات القراءة ودور القراءة في صقل شخصية الفرد وتزويده بمناهل العلم والمعرفة ودور القدوة القارئة في إنشاء جيل مثقف يعي أهمية المطالعة و يعززها منذ الصغر.
وقدم القسم فقرة تمثيلية حوارية بين الجاهل والعالم ركزت على أن دور المعرفة في الارتقاء في شخصية الإنسان وتطويرها وتضمن الحفل العديد من المسابقات الثقافية الممتعة.
وفي الختام تم اقتناء الكتب من عربة الكتب الخيرية لإحياء الاهتمام بالقراءة ومفاهيمها، واستعادة مكانتها وقدراتها بين الشعوب عن طريق ترسيخ القراءة عادةً مجتمعية دائمة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

الشندغة التاريخية ستكون جاهزة لاستقبال الزوار في 2020 بشكل كامل

بتوجيهات محمد بن راشد 25 تجربة تحكي تاريخ دبي …لتكون أكبر متحف مفتوح شبكة بيئة …