الإثنين , مايو 21 2018
الرئيسية / CSR / مسؤولية مجتمعية / آراء مسؤولة / الابداعات ذات الآثار العجيبة في التعامل مع قانون الضريبة

الابداعات ذات الآثار العجيبة في التعامل مع قانون الضريبة

شبكة بيئة ابوظبي: بقلم: محمود رواجبة : المستشار في التفكير الابداعي والابتكار المؤسسي 15 ديسمبر 2017
الرؤية الابداعية المستشرفة والنظرة الفكرية الواعية تتجاوز النظرة البسيطة المباشرة لأي حدث وتختلف اختلافا جوهريا في فهم مدولولات وابعاد الحاضر والمستقبل وما حول المستقبل لانها تتبنى البصر والبصيرة والفحص والتفحص والدقة والتدقيق في استكشاف كافة جوانب الموضوع من أعلى ومن أسفل ومن يمين ويسار ومن أمام وخلف ومن الداخل والخارج ومن الواقعي والافتراضي ومن الحقيقي والخيالي ومن الممكن وغير الممكن ومن الحاضر والمستقبل ومن كافة الابعاد ذات العلاقة والتي قد تدل او تشير الى دليل بالموضوع نفسه …
وهنا نقول لا تكفي نظرية الهيلوكوبتر للتمحيص في النظرة الشاملة للموضوع من أعلى فهناك زوايا لم تكتشف بعد وسأسميها اليوم “نظرة رواجبة” والتي ستركز اليوم على موضوع الساعة في دولة الامارات العربية المتحدة خاصة ودول الخليج العربية بشكل عام وهو موضوع قانون القيمة المضافة المزمع اعتماده تطبيقا في بداية 2018 وسنتطرق الى الطرق الإبداعية والوسائل المبتكرة لمواجهة هذا القانون وتحديه فعلا على ارض الواقع
فاذا كان القانون يفرض بقوة السلطة فعلينا تقبله بصدر رحب وخاصة ان السلطة الحاكمة هنا بالذات سلطة لا تحتاج الى فتات من الناس بقدر ما تقدم من خدمات تنافسية على مستوى العالم وتفوق الدول الأوربية المتقدمة التي تفرض منذ قرون ضرائب شتى واتاوات على كل شيء،،، ولا مقارنة مع بعض الدول القريبة منا والتي أيضا تفرض الاتاوات والضرائب على كل شيء ولا تقارن بما تقدمه من خدمات متواضعة للمجتمع فنحن هنا في دولة الامارات العربية المتحدة التي شهد لها القاصي والداني في مجالات لا تحصى كما ولا كيفا ولا تفصيلا …
ضريبة القيمة المضافة هي أداة من أدوات الحكومة لدفع المجتمع الى التوفير والاستثمار والترشيد وزيادة الدخل وهذا ما سنبينه في بنود “قانون رواجبة لمواجهة قانون ضريبة القيمة المضافة” وهي كالتالي:
اولا: “حوكمة الانفاق”
هذا جانب من جوانب التفكير الإيجابي بالموضوع بحيث ان الضريبة المفترضة بحد اقصى 5% على الانفاق مما يعني إمكانية تغطيتها او تعويضها بأي ترشيد للاستهلاك فلو فكرت مجرد تفكير في ترشيد بعض النفقات من سلة الانفاق الشهرية للأسرة في المجتمع لغطيت هذه النسبة ولنضرب أمثلة في الترشيد مثل (اختيار أجهزة كهربائية موفرة وصديقة للبيئة، وتخفيض الاستهلاك في الطاقة الى الحد المعقول …الى غير ذلك من الأمثلة الواقعية والمثمرة في مجال الترشيد
ثانيا: “تقنين الكماليات”
إعادة النظر في الكماليات والحد الحقيقي من الهدر على الموديلات “والبراندات” فقط من اجل الاسم ومن اجل “الكشخة” والتفاخر شبه الكاذب، تمثل ضريبة القيمة المضافة اليوم فرصة لنصحو من سكرة التفاخر والتكابر بالماديات وقد تكون أحيانا على حساب الشخصية، فنجد من يلبس الملايين (بساعته وملبسه وحذائه وقلمه وسيارته …) لكنه فقير في نفسيته او تفكيره او سلوكه او بعد نظره ..
ثالثا: “قرون الاستشعار”
بعض انواع النمل وحشرات أخرى لديها قرون استشعار تستخدمها في الحصول على معلومات من العالم الخارجي أوَليس حريٌ بنا امتلاك مثل هذه السمات
أعرف ماذا تشتري ولماذا تشتري ومتى تشتري ومن اين تشتري ومن الذي يشتري، واسوق هنا امثلة للتوضيح:
انا اشتري عباءة لزوجتي بقيمة٢٠٠ درهم من سوق العباءات في أي مكان في الدولة وآخر يشتري او تشتري نفس الموديل من العباءة ونفس التفصيل ب٤٠٠٠ او ٥٠٠٠ درهم من مكان “كشخة” في “مول” معين وأصلها جميعا من الخياط نفسه يشتريها صاحب المحل المتواضع في السوق الشعبي ويشتريها صاحب المحل الفخم في “المول” ونحن نساهم في دفع فرق اجرة المحل فقط وانما هي من نفس المصمم ونفس الخياط ونفس القماش ….الخ ….وكذلك اللحوم والخضار وما شابه، يجب ان نخفض مستوى التظاهر والكبرياء والتفاخر” اي اشتري من المصدر”
واليك طريقة اخرى في التوفير والاقتصاد المنزلي وهي ان تقوم بتسجيل احتياجاتك المنزلية وتشتريها مرة واحدة اسبوعيا وتستغل العروض الترويجية ، واحذر كل الحذر ان تشتشري كل ما عليه عرض بل فاشتري ما تحتاجه فقط
وكن حكيما جدا وحذرا جدا في استخدام البطاقات (الكردت كارد) كي لا تؤذيك قبل ان تنفعك واذا لم تستطع السيطرة عليها فعليك بالمشتريات النقدية
وهناك طرق كثيرة ولكن احرص على التوازن في المصاريف والتأقلم مع دخلك بلا اسراف ولا تبذير ونقطة التوازن هي التي يستطيع الوصول اليها كل عاقل وحكيم في تصرفاته
رابعا: “إيجاد الفرص”
وهو الأهم من الناحية الاقتصادية، ابحث عن مصدر دخل آخر ولو قليل وسوف تجد خيارات كثيرة قد تعوض ٥٠% وأكثر، اجتهد وابحث وناضل من اجل زيادة في الدخل واستثمار في أي مشروع ، لا تعتمد على الراتب الثابت والذي ينتاقص فعليا مع زيادة المتطلبات وتغيرات الاسعار وتوسع الرغبات
خامسا: “ادخل البركة الى رزقك”
وهو فعلا مربط الفرس، امنح والديك ثم والديك ثم والديك وارحمامهم واحبابهم واصدقاءهم الخير والبر والعطاء وستجد العجب العجاب من البركة والتوفيق
وحتى الاخرين لا تنسى تعظيم مالم وزيادته بمنحهم صدقة يومية جارية مستمرة ولو ربع درهم (واجمعها يوميا في صندوق وتصدق بها كل بين فترة واخرى) لتكسب دعوة الملائكة ودعاء المسلمين وصلة الرحم وثواب الصدقة التي تحل البركة في المال والاهل والولد والصحة وفي كل شيء
وأخيرا … هذه بنود قانون رواجبة لمواجهة ضريبة القيمة المضافة ولكن هذا القانون يمكن تطبيقه في شتى المجالات وقد اثبت نجاحه في موجات الغلاء والأزمات الاقتصادية وفي ظروف مختلفة مرت علينا او سمعنا بها جميعا، وأؤكد هنا ان قرار ضريبة القيمة المضافة وما شابه مخيف ومرعب فقط لقليل الايمان عديم الحيلة قليل التدبير

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

عواصف الغبار تزداد وخسائر المنطقة بالبلايين

شبكة بيئة ابوظبي: افتتاحية مجلة البيئة والتنمية: بيروت عدد فبراير 2018 صدر العدد 239 من …