السبت , يونيو 23 2018
الرئيسية / بنك المعلومات / إدارة النفايات / مدينة دبي للإنترنت ومجمع دبي للعلوم ينجحان بجمع طنّين من المخلفات الإلكترونية لإعادة تدويرها

مدينة دبي للإنترنت ومجمع دبي للعلوم ينجحان بجمع طنّين من المخلفات الإلكترونية لإعادة تدويرها

خلال مبادرة استمرت لـ18 ساعة
مدينة دبي للإنترنت ومجمع دبي للعلوم يتعاونان مع أوبر وأفيردا لتنفيذ حملة لجمع المخلفات الإلكترونية
وزارة التغير المناخي والبيئة ترحب بالمبادرة الناجحة لإعادة تدوير المخلفات الإلكترونية
أوبر تنفذ 60 جولة لجمع المخلفات الإلكترونية خلال 18 ساعة وتجمع طنّين تقريباً من الأجهزة الإلكترونية القديمة
شبكة بيئة ابوظبي: دبي، 11 يوليو 2017:
عقدت مدينة دبي للإنترنت ومجمع دبي للعلوم شراكة مع أوبر وأفيردا ضمن مبادرة ناجحة لمساعدة شركاء الأعمال والشركات على إعادة تدوير المخلفات الإلكترونية وتحقيق أهدافها البيئية. وقد رحّبت وزارة التغير المناخي والبيئة بهذه المبادرة التي قامت خلالها شركة أوبر بتنفيذ 60 جولة لجمع المخلفات، أي أكثر بستة أضعاف من حملة العام الماضي، ونتج عن ذلك التخلص من طنّين من المخلفات الإلكترونية خلال فترة زمنية استغرقت 18 ساعة.
وينتج كل مقيم في الإمارات ما معدله 17.2 كيلوغراماً من المخلفات الإلكترونية سنوياً. وفي العام 2015، بلغ مجموع المخلفات الإلكترونية 600 ألف طن تقريباً في المنطقة. وللتعامل مع هذه القضية، صُممت الحملة لمنع المخلفات الإلكترونية من النفاذ إلى مواقع ردم النفايات وتجنب مخاطر تلوث التربة والمياه الجوفية من المركبات والمواد الكيميائية الموجودة في المخلفات الإلكترونية.
وتمكنت الشركات العاملة في مدينة دبي للإنترنت، ومجمع دبي للعلوم، ومدينة دبي للإعلام، ومدينة دبي للاستديوهات، ومجمع دبي للمعرفة، ومدينة دبي الأكاديمية العالمية، ومدينة دبي للتعهيد، من طلب خدمة “أوبر لإعادة التدوير” (UberRECYCLE) من خلال تطبيق أوبر في الفترة بين 2 إلى 4 يوليو. وخلال هذه الفترة، جمع سائقو أوبر هواتف وحواسيب محمولة قديمة وطابعات وغيرها من الأجهزة الإلكترونية التي لم تعد تُستعمل، وتم نقلها إلى شركة أفيردا المتخصصة بإدارة النفايات حيث تم تجميعها هناك وإرسالها إلى مصانع إعادة التدوير في المنطقة.
وحول هذه المبادرة، نوّه المهندس يوسف الريسي، مدير إدارة النفايات والكيماويات في وزارة التغير المناخي والبيئة، إلى مقطع الفيديو الذي تناولته وسائل التواصل الاجتماعي تزامناً مع الحملة، والذي أكد فيه معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير التغير المناخي والبيئة، على أن التخلص من المخلفات الإلكترونية يشكل تحدياً كبيراً في عالمنا المتغير والمتسارع. وأشار إلى أنه نظراً إلى قصر دورة حياة المنتجات الإلكترونية، فإننا نشهد كميات متزايدة من المخلفات الإلكترونية التي تؤثر سلباً على بيئتنا ومواردنا الطبيعية. كما رحب معاليه بمبادرات شركاءنا الاستراتيجيين في القطاع الخاص وشجعها كونها تعزز جهودنا الوطنية الرامية إلى تحقيق الاستدامة والحد من كافة أشكال التلوث في الدولة بما يتماشى مع رؤية الإمارات 2021 والمبادرات الحكومية الأخرى.
بدوره قال عمار المالك، المدير التنفيذي لمدينة دبي للإنترنت: “إننا في مدينة دبي للإنترنت ملتزمون بتعزيز ثقافة مجتمعاتنا واستدامتها، وهي مسؤولية يتشاركها شركاؤنا أيضاً. وكوننا مجمع الأعمال التكنولوجي الأكبر من نوعه في المنطقة، فنحن نلتزم أيضاً بالاستفادة من أحدث الوسائل التقنية لتحقيق أهدافنا. لقد أسهمت هذه الشراكة في توفير حلول ذكية لتسهيل عملية جمع المخلفات الإلكترونية والتخلص منها. إن جمع أكثر من طنّين خلال 18 ساعة هي نتيجة ممتازة، ونتطلع إلى تعزيز مثل هذه الشراكات ومواصلة دعم مبادرات مماثلة ضمن مسيرة التحول الرقمي في الإمارات”.
من جهته قال مروان عبد العزيز الجناحي، المدير التنفيذي لمجمع دبي للعلوم: “إننا سعيدون جداً بتلك النتائج الرائعة. لقد تميزت الحملة بتوافقها مع أهداف التنمية المستدامة التي وضعتها الحكومة في خطة دبي 2021 والتي تسعى إلى حماية الموارد الطبيعية وتعزيز الاستهلاك المستدام، خاصة بين أجيال الشباب. ويتمثل هدفنا في دعم مساعي إمارة دبي لأن تصبح رائدة عالمية في المبادرات الخضراء من خلال ترسيخ الحفاظ على البيئة والطاقة وتشجيع شركات إدارة النفايات عبر تزويدها بالبنية التحتية الضرورية. ونتطلع إلى الاضطلاع بمشاريع أخرى مثل هذه المبادرة في المستقبل”.
وتعليقاً على الشراكة، قال كريستوفر فري، المدير العام لشركة أوبر الإمارات: “لقد سُررنا جداً بالنتائج التي أسفرت عن جمع 2000 كيلوغرام من المخلفات الإلكترونية من خلال 60 جولة. لقد تضاعف عدد الجولات ست مرات مقارنة بالعام الماضي، وتأتي هذه الخطوة في إطار جهودنا المستمرة للاستفادة من الابتكارات والتقنيات الحديثة لتحسين أنماط الحياة اليومية. وإننا نتطلع إلى مزيد من الشراكات المؤثرة في المستقبل وتزويد سكان دبي بحلول نقل آمنة وموثوقة ومعقولة التكاليف بمجرد نقرة زر”.
من جانبه، قال نيال كيليليا، مدير عام شركة أفيردا: “إننا سعيدون فعلاً بمبادرة جمع المخلفات الإلكترونية ومسرورون لتعاوننا مع شركات حريصة على صون البيئة في دبي. إنه لأمر رائع أن نرى نتائج إيجابية لمثل هذا التعاون في مدينة وبيئة تتميزان بالنمو والتغير السريعين. وقد كانت استجابة أفراد المجتمع والشركات ممتازة، ونأمل أن نرى مبادرات مماثلة في المستقبل”.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

“إي-ويست” تنطلق للتخلص من الأجهزة الإلكترونية المستعملة في الإمارات

نجحت الحملة بإعادة تدوير 2 طن مخلفات إلكترونية العام الماضي • مدينة دبي للإنترنت ومجمّع …