الإثنين , سبتمبر 25 2017
الرئيسية / بنك المعلومات / إدارة النفايات / بلدية دبي تدشن مركز جديد لجمع المواد القابلة لإعادة التدوير في الطوار الثانية
4

بلدية دبي تدشن مركز جديد لجمع المواد القابلة لإعادة التدوير في الطوار الثانية

شبكة بيئة ابوظبي: دبي، 27 مايو 2017
افتتح محمد عبد الكريم مساعد مدير عام بلدية دبي للدعم العام وبحضور المهندس طالب جلفار مساعد مدير عام بلدية دبي لقطاع خدمات البيئة والصحة العامة، والمهندس عبد المجيد سيفائي مدير إدارة النفايات وحشد كبير من المهتمين بالشأن البيئي وكبار المسئولين في بلدية دبي المركز الحادي عشر من “مشروع واحة الاستدامة الذكية” لجمع المواد القابلة لإعادة التدوير في منطقة الطوار الثانية، وذلك تماشياً مع الأهداف البيئية بالأجندة الوطنية لعام 2021 والمؤشر الوطني الخاص بتحويل 75% من النفايات المنتجة في إمارة دبي عن مسار الطمر، وترجمةً لرؤية بلدية دبي الطموحة في ”بناء مدينة سعيدة ومستدامة“.
وأكد المهندس طالب جلفار مساعد مدير عام بلدية دبي لقطاع خدمات البيئة والصحة العامة، على أهمية مشروع “واحة الاستدامة الذكية” والتي تعتبر مناجم للمواد القابلة لإعادة التدوير والذي تم حتى الآن الانتهاء من تركيب عدد 11 منها في مناطق متفرقة بالإمارة ويتبقى أثنين ليصبح المجموع 13 مركز مع نهاية المرحلة الأولى لتنفيذ هذا المشروع الضخم والذي يمثل خطوة استثنائية هامة نحو حلول متكاملة لتقليل إنتاج النفايات في إمارة دبي، وتبني طرق التخلص السليم والمعالجة الآمنة والصحية للنفايات ورفع نسب إعادة التدوير وجودة المواد المجمعة، وسيكون له نتائج إيجابية كثيرة تساهم في دعم مستهدفات الخطة الإستراتيجية والارتقاء بصناعة التدوير في المنطقة، ومن المتوقع أن تخدم هذه المراكز الحيوية شريحة كبيرة من أفراد المجتمع وتسهم بصورة جيدة في الحفاظ على الموارد الطبيعية، وتعزيز ثقافة فرز النفايات المنتجة من مصادرها ورفع نسب المواد المعاد تدويرها، وتقليل التكلفة التشغيلية بمنشآت ومواقع التخلص من النفايات.
وأضاف جلفار أنة تم تصميم المركز بدرجة عالية من الإتقان الفني ووفق أفضل المواصفات القياسية البيئية المعتمدة، ويعتمد المركز على مصادر الطاقة الشمسية لتوليد متطلباته من الكهرباء النظيفة، ويعتبر المركز ذكي ومستدام وفريد من نوعه، ويحتوى على حاويات بألوان مختلفة لتجميع عدد كبير من المواد القابلة لإعادة التدوير مثل (الأوراق والكرتون، البلاستيك، المعادن، الزجاج، الملابس المستعملة ومخلفات الأقمشة، المطاط والجلد، الأجهزة الكهربائية المستهلكة، الهواتف المستعملة، البطاريات الجافة، الأخشاب وغيرها من المواد)، بهدف المحافظة على البيئة وضمان استدامتها للأجيال القادمة .
ومن جانبه أفاد المهندس عبد المجيد سيفائي مدير إدارة النفايات على أهمية تفعيل المشاريع والمبادرات الصديقة للبيئة التزامنا بأهداف التنمية المستدامة، ولتنفيذ مبادرات ريادية ومشاريع مبتكرة تؤسس لمرحلة جديدة من التميز البيئي لإمارة دبي على المستوى العالمي، فقد تم تدشين أول مركز لمشروع “واحة الاستدامة الذكية” العام الماضي لفرع مركز المنارة برعاية مدير عام بلدية دبي، وها نحن اليوم ننجز 11 مركز ضمن مرحلة المشروع الأولى وقريباً سيتم الانتهاء من تجهيز مركز السطوة ومركز المحيصنة، والتي نطمح لأن يكون في مراحلها المقبلة تعاون إستراتيجي مع المنشآت التجارية ومراكز التسوق الكبرى بالإمارة لنشر ثقافة فرز النفايات بين جميع فئات المجتمع وتشجيعهم على إتباع أفضل الممارسات العالمية للتخلص السليم من النفايات .
وأضاف بأن هذه المراكز مفتوحة على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع وراعينا بتصميمها متطلبات واحتياجات فئة “أصحاب الهمم” وتم ربط كل حاوية في المركز بأجهزة استشعار لرصد مستوى المواد وقياس حجمها التقريبي، كما زود المركز برقم نظام مكاني للعنونة الجغرافية الذكية للمواقع وهو (3733595088) لتسهيل تخطيط مسار الرحلة للراغبين وتبسيط عملية الوصول إلى المركز بدقة متناهية وبأسرع وقت .

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2016)

شاهد أيضاً

جهود الامارات في حماية البيئة1

#دكتور_عماد_سعد يستعرض جهود الامارات خلال منتدى بالي للتغير المناخي

شبكة بيئة ابوظبي: قناة الآن 10 سبتمبر 2017 أكدت الشعبة البرلمانية الإماراتية للمجلس الوطني الاتحادي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *