الخميس , يونيو 29 2017
الرئيسية / CSR / مسؤولية مجتمعية / اخبار وفعاليات مسؤولة / مجلس أبوظبي للتعليم يعلن عن الاطلاق الرسمي لـ”برنامج هويتي”
unnamed (18)

مجلس أبوظبي للتعليم يعلن عن الاطلاق الرسمي لـ”برنامج هويتي”

يشمل جميع المدارس الحكومية والخاصة بإمارة أبوظبي
شبكة بيئة أبوظبي 16 مايو 2017:
نظم مجلس أبوظبي للتعليم اليوم مؤتمراً صحفيا للإعلان عن الاطلاق الرسمي لبرنامج “هويتي” والذي سيشمل تطبيق المرحلة الأولى في جميع المدارس الحكومية والخاصة مع بداية العام الدراسي الجديد 2017-2018، بهدف ترسيخ الهوية الوطنية والقيم الأخلاقية الأساسية من خلال أسلوب متدرج يلبي احتياجات المدارس.
ويشمل تطبيق برنامج “هويتي” جميع المدارس الخاصة والحكومية للمراحل الدراسية من رياض الأطفال حتى الصف الخامس، والمرحلة الثانية من التطبيق في العام 2018/2019 ستشمل الصفوف من السادس وحتى الثاني عشر، وفي العام الدراسي 2019-2020 سيتم أجراء التقييم والمراجعة الشاملة للبرنامج.
ومشروع هويتي هو برنامج إثرائي يهدف إلى تعزيز وترسيخ الهوية الوطنية للطلبة الإماراتيين، وزيادة تقدير واحترام هذه الهوية الوطنية من قبل الطلاب المقيمين في الدولة لتساهم في بناء المجتمع الإماراتي المتلاحم المتمسك بهويته.
وأكد معالي الدكتور علي راشد النعيمي مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم، على أهمية ترسيخ الهوية الوطنية لدى أبنائنا الطلبة، وإعداد جيل واع مثقف يفخر ويعتز بهويته ويمارس قيم الولاء والمواطنة الصالحة وقادرا على مواجهة كافة التحديات، متوجها بالشكر والتقدير لسمو الشيخة شمسة بنت حمدان بن محمد آل نهيان حرم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، لمبادرتها في طرح برنامج “هويتي” لتعزيز الهوية الوطنية بين طلبة المدارس، ودعمها اللامحدود لإنجاح تطبيق البرنامج.

وأضاف معاليه إلى دور المعلم وأولياء الامور في توجيه أبنائهم الطلبة لتقديم أفضل السبل التي تسهم في ترسيخ قيم الولاء والانتماء الوطني وتحقيق مفاهيم الاحترام والاستقامة والتسامح.
وأوضح معاليه أن برنامج “هويتي” يربط العديد من الاهداف والرؤى التي تطلع إليها قيادتنا الرشيدة وذلك من خلال الاعتزاز بالموروث الوطني والهوية المحلية، وربط مفاهيم الهوية الوطنية بالتربية الاخلاقية والعمل التطوعي، إذ تعد المدرسة أفضل بيئة حياتية تنقل للطالب المعرفة وتعزز القيم الأخلاقية والهوية الوطنية وترتقي بدولتنا لتصل إلى مصاف الدول المتقدمة في بناء الأجيال الواعية المثقفة المعتزة بهويتها، كما يسهم البرنامج إلى غرس قيم العمل التطوعي وروح المبادرة لدى الطلبة بمختلف المراحل الدراسية بما يهدف إلى إدراك مفهوم المبادرة والعمل التطوعي والمساهمة بمبادرات جماعية تطوعية وابتكار مبادرات لخدمة المجتمع المدرسي والمحلي.
وقال المهندس حمد الظاهري المدير التنفيذي لقطاع المدارس الخاصة وضمان الجودة بالمجلس، إن برنامج “هويتي” يعمل على تطبيق مفاهيم الهوية الوطنية من خلال البرامج والأنشطة المختلفة الصفية واللاصفية، ودمجها بالمناهج الدراسية عبر برنامج تعليمي إثرائي من خلال مختلف أوجه الدعم اللازمة والتي يوفرها المجلس لنجاح البرنامج في المدارس مع توفير الأدوات اللازمة للتطبيق، مشيرا إلى أن البرنامج صمم وفق أساس مستند إلى الأبحاث ذات الصلة بحيث يكون ملائمًا للواقع المحلي، ومسترشدًا بالمفاهيم الأساسية للهوية الوطنية الإمارات.
وأضاف المهندس الظاهري أن برنامج “هويتي” يوفر تجارب تعليمية تطبيقية قائمة على البحث والتساؤل، ومن شأنها تعزيز المشاركة الفعالة للطلبة وممارسة سلوكيات المواطنة الصالحة ضمن بنية تفاعلية ديناميكية.
ويقوم برنامج “هويتي” على محاور رئيسية هي: الثقافة، المجتمع، القيم، اللغة العربية، التاريخ والمواطنة والانتماء. ويتم تسليط الضوء على مخرجات التعلم للبرنامج لكل طالب بنهاية كل مرحلة، كما تم إصدار أربعة أدلة باللغتين (العربية والانجليزية )لبرنامج “هويتي” وهي: دليل المعلم، دليل الإدارة المدرسية، والإطار العام للمنهاج، ودليل التطبيق، وسيتم توزيعها كنسخ ورقية والكترونية على جميع المدارس الحكومية والخاصة، وذلك لفهم متطلبات البرنامج وتطبيقه بنجاح.
وخلال المرحلة التجريبية تم تنظيم ورش عمل وتزويد القيادات المدرسية والمعلمين في المدارس الحكومية والخاصة بإطار منهج دراسي يعزز الهوية الوطنية، وذلك بما يسهم في غرس المعاني العميقة المرتبطة بالهوية الوطنية وتحقيق الاستدامة من حيث استمرارية تطبيق البرنامج في المدارس مع مرور الوقت بما يشمل إحداث التغيير المرجو لدى الطلبة، وقد طبقت 64% من المدارس الخاصة المشاركة في المرحلة التجريبية البرنامج بنجاح.
ويتمتع البرنامج بتصميم مرن لتعزيز إمكانية تطبيقه بصورة متمايزة في المدارس من حيث الزمان والمكان وتعدد الثقافات، وأن يركز بصورة رئيسية على الثقافة والقيم الإماراتية وليس على التنوع والقيم الثقافية للشعوب المختلفة، ويكون مرتبط بالطلاب بشكل مباشر من حيث تضمنه الأحداث المحلية الجارية بما ينطلق من اهتمامات الطلبة وميولهم، مع توفير فرص للممارسة العملية والتدريب للطلاب في قالب ممتع وجاذب، بالإضافة إلى تعزيز مشاركة أولياء الامور والتعاون بين المدارس والمجتمع المحلي.

نبذة عن مجلس أبوظبي للتعليم
تأسس مجلس أبوظبي للتعليم (ADEC) في عام 2005 بموجب القانون رقم 24 لسنة 2005 في شأن إنشاء مجلس أبوظبي للتعليم والذي أصدره صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة حاكم إمارة أبوظبي ،حفظه الله، برئاسة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأعيد تنظيمه بموجب قانون رقم 8 لسنة 2008 بإعادة تنظيم مجلس أبوظبي للتعليم، وذلك بهدف الإشراف على قطاع التعليم في إمارة أبوظبي ، ويسعى المجلس إلى تحويل المجتمع في الإمارة إلى مجتمعٍ يقوم على الابتكار وإنتاج المعرفة والانفتاح على المجتمعات والاقتصاديات العالمية والارتباط بها مع الحفاظ على الثقافة والعادات والتقاليد الوطنية الأصيلة.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2016)

شاهد أيضاً

15

تدشين نوذج لقوس النصر التدمري في قمة الدول السبع الكبرى بايطاليا

تعاون بين مؤسسة دبي للمستقبل وجامعة أكسفورد يدشن بوابة تدمر في قمة الدول السبع الكبرى …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *