الإثنين , أكتوبر 21 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / هيئات / شركة بيئة الشارقة / “بيئة” تقدم تقنيات وحلول مبتكرة لمناقشة التحديات البيئية خلال معرض “إيكو ويست”

“بيئة” تقدم تقنيات وحلول مبتكرة لمناقشة التحديات البيئية خلال معرض “إيكو ويست”

تشارك للمرة السابعة على التوالي وتعلن عن خطط غير مسبوقة في مجال الطاقة المتجددة
شبكة بيئة أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 15 يناير 2017
تشارك شركة الشارقة للبيئة “بيئة”، الشركة الرائدة في الشرق الأوسط والحائزة على جوائز في مجال الإدارة البيئية، في القمة العالمية لطاقة المستقبل، ومعرض “إيكو ويست”، اللذان تنطلق فعالياتهما في أبوظبي في السادس عشر حتى التاسع عشر من يناير الجاري.
وتأتي مشاركة “بيئة” في القمة العالمية لطاقة المستقبل ومعرض “إيكو ويست” في إطار جهودها الرامية لإبراز حلولها المبتكرة، والتصدي للتحديات البيئية الشائعة، حيث تُعتبر القمة حدثاُ سنوياً تستضيفه شركة “مصدر”، لتطوير ورفع كفاءة وتقنيات الطاقة في المستقبل.
وتعرض “بيئة”، إحدى الشركات الأسرع نمواً في القطاع البيئي، خلال مشاركتها في القمة العديد من المشاريع الريادية في مجال الطاقة المتجددة، بالإضافة إلى استعراض بعض طموحاتها المستقبلية التي تصب في توسيع في النطاق الجغرافي لعملياتها.
وتسلط “بيئة” الضوء خلال مشاركتها في القمة العالمية لطاقة المستقبل في جناحها الخاص على خطط التوسع الإقليمي التي تعتزم تنفيذها وأعمالها في المملكة العربية السعودية، حيث تشمل قائمة التقنيات الريادية العالمية والحلول المبتكرة التي ستعرضها “بيئة” في جناحها، الحاويات الذكية التي توفر الاتصال اللاسلكي بالإنترنت “واي فاي”، وآلات استعادة المواد القابلة لإعادة التدوير، والمركبات الكهربائية لتنظيف الصحراء، وتطبيق “بيئة” على الهواتف الذكية، وحلول رصد جودة الهواء والمياه.

كما تشارك “بيئة” في جناح خاص في معرض “إيكو ويست”، الذي تستضيفه شركة “مصدر” في إطار تعاون إستراتيجي مع “تدوير”، الذي يهدف إلى تسليط الضوء على فرص الأعمال المتاحة، وذلك من خلال تبني أحدث الحلول والتقنيات في قطاع إدارة النفايات في منطقة الشرق الأوسط.

وستقوم “بيئة” من خلال جناحها في المعرض الذي صمم بشكل صديق للبيئة في “إيكو ويست” ، والذي يُجسد القيم البيئية التي تنتهجها، بعرض أخر إنجازاتها، وإبراز منتجاتها، والبرامج التثقيفية والتوعوية التي تنفذها، فضلاً عن تعريف مرتادي القمة والمعرض برؤيتها المستقبلية، وبحث إمكانية عقد شراكات مع الشركات الرائدة التي تعتمد النهج الشمولي ذاته للوصول إلى الاستدامة البيئية.

وقال خالد الحريمل، الرئيس التنفيذي لشركة “بيئة”، “تعتبر القمة العالمية لطاقة المستقبل إحدى أبرز الفعاليات المهمة في الدولة للارتقاء بطاقة المستقبل، وكفاءة الطاقة، وتقنيات الطاقة النظيفة، وأكثرها تأثيراً في العالم، مما جعلها منصة مثالية لشركة “بيئة” لتقديم حلولها المبتكرة في المجال البيئي”.

وأوضح أن “بيئة” ساهمت كثيراً من خلال نهجها المتبع والشمولي في تعزيز الاستدامة البيئية في المنطقة، والمضي قدماً نحو بيئة مستدامة ونظيفة، حيث ستقوم الشركة خلال مشاركتها في فعاليات القمة لهذا العام بعرض أحدث الحلول والخدمات الثورية التي تقدمها في المنطقة، وتوسيع نطاق وجودها ضمنها.

وبين الحريمل أن طموحات شركة “بيئة” مستمر نحو التوسع الإقليمي من خلال إضافة مشاريع الطاقة المتجددة إلى قائمة خدماتها الواسعة التي تقدمها، والتي تضم جمع النفايات والمواد القابلة لإعادة التدوير، ومعالجتها، ورصد جودة الهواء وإدارتها، والثقيف البيئي، ومبادرات المسؤولية الاجتماعية.

وتجدر الإشارة إلى أن شركة “بيئة” حرصت على مدار السنوات السبع الماضية على المشاركة في القمة العالمية لطاقة المستقبل، والتي تحتفي لهذا العام بالذكرى السنوية العاشرة لتأسيسها. وتتميز نسخة العام الحالي من القمة بإطلاق آخر المنتجات والابتكارات في مجال الطاقة الشمسية، وطاقة الرياح، والطاقة النووية، والطاقة الحرارية الأرضية.

واكتسبت “بيئة” مكانة ريادية رفيعة على مر السنين، بفضل سلسلة من المبادرات المبتكرة التي أطلقتها، وتأتي مشاركتها لهذا العام في أول ظهور لها في أبوظبي بعد إبرامها لاتفاقية تعاون مع شركة “تدوير”.

نبذة عن شركة الشارقة للبيئة “بيئة”:
تتخذ شركة الشارقة للبيئة “بيئة” من إمارة الشارقة مقرا، وهي شركة حلول بيئية وإدارة نفايات متكاملة تأسست في العام 2007 كشراكة بين القطاعين العام والخاص مع بلدية مدينة الشارقة، عبر مرسوم أميري صادر عن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة. وتعمل “بيئة” على ملامسة الأفكار، وتحويل التوجهات والسلوكيات لدى الأفراد والمجتمعات، والشركات والمدن، لتتيح لهم قيادة النمو الإيجابي المستدام وذلك بتقديم البنى التحتية، والأدوات، والدعم اللازم لتحقيق الأهداف البيئية. وتهدف “بيئة” من خلال تبني أفضل الممارسات الدولية إلى تعزيز البيئة، وإنجاز مشاريع تجارية ذات قيمة مضافة، مع التمسك بإلتزامها تجاه الجهات المعنية.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين 1- مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) 2- مدير تحرير مجلة البيئي الصغير (توعوية بيئية موجهة للاطفال صدرت عن بلدية ابوظبي (2001 - 2010) 3- مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2017) 4- مؤسس ورئيس التحرير المسؤول شبكة بيئة ابوظبي (اول وسيلة اعلامية مرخصة ومتخصصة بتوطين المعرفة المسؤولة باللغة العربية الأم في مجال التنمية المستدامة والمسؤولية المجتمعية (2011 - 2017)

شاهد أيضاً

“مصدر” و”بيئة” تعلنان استكمال تمويل مشروع منشأة تحويل النفايات إلى طاقة الأول من نوعه في الإمارات

المنشأة الجديدة في الشارقة، التي يتم استعراضها ضمن معرض (ويتيكس 2018)، تعالج أكثر من 300 …