الثلاثاء , مارس 28 2017
الرئيسية / تنمية مستدامة / اخبار وفعاليات مستدامة / أبوظبي للاستدامة تناقش اهداف التنمية المستدامة
unnamed-3

أبوظبي للاستدامة تناقش اهداف التنمية المستدامة

ركزت فيها على دور قطاع الأعمال في تحقيقها خلال جلسة حوار
شبكة بيئة ابوظبي: 11 أكتوبر 2016 :
نظمت مجموعة أبوظبي للاستدامة، وهي شراكة بين القطاعين الحكومي والخاص لتحقيق التنمية المستدامة أنشئت في عام 2008 بمبادرة من هيئة البيئة – أبوظبي، جلسة “حوار” بعنوان ” تحقيق أهداف التنمية المستدامة ودفع عجلة التغيير في قطاع الأعمال”.
تعتبر جلسة “حوار” إحدى الفعاليات الرائدة في المنطقة في مجال الاستدامة، وهي الجلسة الثانية عشر ضمن سلسلة من الجلسات التي تتناول قضايا الاستدامة، وقد انعقدت هذه المرة بحضور أكثر من 120 خبيراً ومديراً من المدراء البارزين والمؤثرين من مختلف القطاعات في إمارة أبوظبي، حيث ناقشوا أهداف التنمية المستدامة ودور قطاع الأعمال في هذا المجال.
وجاء تنظيم الجلسة تحت رعاية وزارة التغير المناخي والبيئة بدعم من هيئة البيئة – أبوظبيـ، وبالتعاون مع الاتفاق العالمي للأمم المتحدة، وذلك في إطار جهود مجموعة أبوظبي للاستدامة لبناء القدرات وتوفير منصة للقطاعين العام والخاص لمناقشة واستكشاف السبل التي تستطيع من خلالها المؤسسات دعم المبادئ المتضمنة في أهداف التنمية المستدامة المتبناة عالمياً.
استعرضت الجلسة التحديات والفرص ودور الشركاء الرئيسيين المؤثرين في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة، وكيفية مشاركة القطاع الخاص بفاعلية في إسراع وتيرة التحرك نحو مستقبل أكثر استدامة.
وتعليقاُ على أهمية هذه الجلسة ذكر الدكتور عبد الله زمزم، مساعد الأمين العام، للعمليات بهيئة البيئة – أبوظبي: “لتحقيق أهداف التنمية المستدامة الطموحة وتوفير ظروف التمكين الخاصة ليكون اقتصادنا أكثر استدامة، نحن بحاجة لتكثيف جهودنا وتعزيز الشراكة بين القطاعات المختلفة للاقتصاد بما فيها الجهات الحكومية والقطاع التنظيمي، والقطاع الخاص، والهيئات غير الحكومية وغيرها من القطاعات الأخرى”.
وأضاف الدكتور زمزم “أن الكثير من مؤسساتنا في القطاع الخاص بدأت بتفعيل برامج المسؤولية الاجتماعية، وطرح أساليب جديدة للعمل تميل باتجاه مبادئ الأعمال الصديقة للبيئة والاقتصاد الأخضر. وقد حان الوقت الآن للتركيز على بناء الجسور التي توحّد تلك الجهود التي يبذلها القطاع العام، والمنظمات غير الحكومية، والمجتمعات العلمية والأكاديمية، والذين يمضون جميعاً في تطوير مبادرات التنمية المستدامة، بما يعود بالنفع على البشرية كافة. والأهم من ذلك كله، آن أوان الانتباه إلى تلك الجسور المبنية بالفعل لربط الأفكار والعمل نحو الهدف نفسه؛ والذي يتمثّل في ضمان مستقبل أفضل للأجيال الحالية والمقبلة”.
وخلال كلمتها في الجلسة، قالت هدى الحوقاني، مديرة مجموعة أبوظبي للاستدامة: “إن التعاون بين القطاعين الخاص والعام في تحقيق التزامات دولة الإمارات العربية المتحدة بشأن أهداف التنمية المستدامة، يشعرنا بالفخر لخدمة طموحات الاستدامة بوطننا الغالي، من خلال جمع كافة الأطراف المعنية بهدف تعزيز مشاركاتهم في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة.”
وللتأكيد على أهمية أهداف مجموعة أبوظبي للاستدامة، قال أحد المتحدثين الرئيسيين من شركة استشارات قانونية معروفة عالمياً، شركة DLA PIPER ، السيد/ مايك ويكفيلد، رئيس إدارة المعلومات، ومجلس برو بونو: “يسعدنا في شركة DLA PIPER أن نكون جزءاً من مجموعة أبوظبي للاستدامة، وأحد الجهات الموقعة على الميثاق العالمي للأمم المتحدة، وبصفتنا أحد الشركات القانونية الرائدة في العالم، فإننا متحمسون وملتزمون بشدة للقيام بمساهمة إيجابية للمجتمع المحلي والدولي، وإدراكاً للحاجة إلى دمج الاستدامة، والأنشطة المسؤولة في حياتنا اليومية، وحياة عملائنا، ويشرفنا أن نشارك في المبادرات المسؤولة اجتماعياً، لدعم عملائنا في تقديم الأنشطة المسؤولة والحلول المستدامة”.
واختتمت الجلسة بالتأكيد على أهمية دور القطاع الخاص في تقديم نماذج عمل مستدامة وتوجيه التنمية المستدامة من خلال الشراكة بين القطاعين العام والخاص، والمنظمات غير الربحية بهدف بناء مستقبل مستدام.

عن Dr. Imad Saad

رئيس تحرير شبكة بيئة ابوظبي عضو جمعية الصحفيين بالإمارات، واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين والرابطة العربية للاعلاميين العلميين مؤسس ومدير تحرير مجلة المرشد الزراعي (ارشادية زراعية صدرت عن بلدية ابوظبي (1999 - 2010) مؤسس ومدير تحرير مجلة الشجرة المباركة (علمية أكاديمية متخصصة بنخيل التمر والابتكار الزراعي، تصدر عن جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي 2009 - 2016)

شاهد أيضاً

Capture

مجموعة أبوظبي للاستدامة تعقد منتدى أبوظبي لريادة الأعمال المستدامة 1-2 مارس 2017

شبكة بيئة أبوظبي 27 فبراير 2017: مع بداية عام 2017 يبدو ان شعار الاستدامة هو …