السبت , أبريل 29 2017
الرئيسية / تنمية مستدامة / اخبار وفعاليات مستدامة / نادي خور دبي للجولف واليخوت يحتفي بالتزامه بالحفاظ على البيئة
logoalsatary-f

نادي خور دبي للجولف واليخوت يحتفي بالتزامه بالحفاظ على البيئة

من خلال حصوله على مصادقة منظمة بيئة الجولف العالمية

شبكة بيئة ابوظبي: دبي، الإمارات العربية المتحدة 31 يناير 2016

ينضم نادي خور دبي للجولف واليخوت إلى نادي الإمارات للجولف، وذلك من خلال حصوله على مصادقة منظمة البيئة للجولف، ليصبح بذلك ثاني نادي جولف يحصل على هذه المصادقة في منطقة الشرق الوسط وشمال أفريقيا. وهكذا يقود كل من نادي خور دبي للجولف واليخوت ونادي الإمارات للجولف الممارسات البيئية المستدامة في المنطقة، التي تعاني مواردها الطبيعية من ضغوطات واستنزاف بصورة واسعة.

تأسست منظمة البيئة للجولف عام 2006، وذلك بهدف دعم رياضة الجولف ومساعدة الرياضة في تقديم أفضل تأثير إيجابي على المجتمعات والبيئات المرتبطة بها، في الوقت الحاضر وفي المستقبل على حد سواء. وتُعدّ شهادة مصادقة منظمة البيئة للجولف علامة بيئية دولية، تديرها منظمة البيئة للجولف، ويتم منحها بشكل مستقل وفقاً للممارسات التي تعكس التزام النادي بالتطوير المستمر للركائز الأساسية للجولف المستدام وحماية الطبيعة وكفاءة الموارد والقيمة المجتمعية للنادي.

وهكذا يكون نادي خور دبي للجولف واليخوت قد انضم إلى بعضٍ من أشهر نوادي الجولف في العالم بحصوله على مصادقة منظمة البيئة للجولف، وهي نوادي سبق أن استضافت بطولات كأس رايدر والبطولات المفتوحة وفعاليات الجولات الأوروبية، بما فيها سانت أندروز وتيرنبيري وغلينإيغيلز ولو جولف ناتشونال، الذي سيستضيف بطولة كأس رايدر في عام 2018.

ومنذ افتتاحه في عام 2003، أصبح نادي خور دبي للجولف واليخوت واحداً من أرقى الوجهات في دولة الإمارات العربية المتحدة. حيث يضم النادي 18 حفرة دولية، وملعب 3 بار مع تسع حفر، وأكاديمية جولف حاصلة على الجوائز المرموقة، وسبعة مطاعم ومرافق ترفيهية عديدة، بما فيها الصالة الرياضية وبركة سباحة و92 فيلا سكنية تنفيذية و121 رصيف مرسى.

وقد علّق السيد كريستوفر ماي، المدير التنفيذي لدبي للجولف قائلاً: “نحن مسرورون جداً لانضمام نادي خور دبي إلى نادي الإمارات للجولف بحصوله على مصادقة منظمة البيئة للجولف، وخو إنجاز عظيم للنادي وهو هدف جوهري في استراتيجيتنا البيئية طويلة المدى. وسوف نواصل ابتكار وتطبيق ممارساتنا المستدامة الجديدة لدعم التزامنا بحماية  مصادرنا الطبيعية. ويشكل النادي نقطة التقاء للمجتمع المحلي، وهو يحظى بتقدير عالمي واسع كذلك، فلقد قمنا باستضافة العديد من مشاهير الجولف من حول العالم منذ افتتاحه، مما ساعد على دعم وبناء سمعة دبي المتنامية، كوجهة جولف حقيقة.”

وقال السيد ماثيو بيري، المدير المشرف على خور دبي للجولف واليخوت: “إن حصول النادي على مصادقة منظمة البيئة للجولف يؤكد على نجاح دبي للجولف في استخدام الموارد الطبيعية بكفاءة لحماية البيئة والحفاظ عليها. ويعد التركيز على الاستدامة أكثر أهمية في هذه المنطقة الجغرافية بالتحديد، حيث تعتبر الموارد الطبيعية، وخاصة الماء، محدودة بشكل كبير. ولدينا في نادي الخور فريق متفاني ومميّز من الزملاء الذين يعملون يداً بيد للاستمرار في تحسين كفاءة استخدام الموارد الطبيعية. ويعتبر هذا الاعتماد شهادة على العمل الجاد والالتزام الذي يجسده الفريق في كل يوم.”

فيما يلي أبرز ما جاء في تقرير منظمة البيئة للجولف فيما يتعلق بنادي خور دبي للجولف واليخوت:

– يلعب نادي خور دبي للجولف واليخوت دوراً متفوقاً في الحفاظ على تراث الخور الطبيعي.

– يُجسد كلوب هاوس تصميم المراكب الشراعية، وهو أيقونة إسلامية انتشرت شهرتها في جميع أنحاء العالم.

– يبعد ملعب الجولف أقل من ثلاثة أميال عن رأس الخور وهي منطقة تحتضن الحياة البرية، وتمثل امتداداً لهذا الاحتياطي من الأراضي الرطبة، وتوفر مساحة مفتوحة عبر مباني المدينة وحركة المرور.

– يتبنى النادي التزاماً وثيقاً بالاستدامة البيئية، من خلال تعزيز الموائل البيئة الأصيلة، مع حياتها البرية وغطائها النباتي. ويعمل النادي على الحدّ من المناطق العشبية المرويّة بشكل تدريجي، وتحويل المرجة الأصلية إلى الأصناف الأصيلة مثل الأعشاب النارية.

– يُعدّ النادي ملتقة لأفراد المجتمع، وعدا عن ملاعب الغولف، يضم النادي نادي يخوت ومرسى، إلى جانب مجموعة من المطاعم الشهيرة في الهواء الطلق، وممشى ومشروع سكني، مما يعمل على تعزيز الحياة الاجتماعية وجذب السياح وتقديم فرصة الاستجمام والترفيه، وبالتالي تطوير مهمة مجتمعية في غاية الأهمية.

وتحدّث الرئيس التنفيذي لمنظمة البيئة للجولف، جوناثان سميث قائلاً: “في مساعيه للحصول على مصادقة منظمة البيئة للجولف، أظهر نادي خور دبي للجولف واليخوت التزاماً قوياً ومتواصلاً لحماية الطبيعة المحلية، ولحفاظ على مصادرها الطبيعية واستخدامها بكفاءة عالية، وقدّم النادي قيمة مجتمعية متنامية. ويمتلك النادي كذلك مبادرات مثيرة للإعجاب، ويلعب دوراً هاماً في مجتمع دبي ككل. وبدورنا، يسرنا أن نهنئهم لحصولهم على هذه الشهادة ولدورهم الرائد في قيادة الجولف المستدام في المنطقة، ونتطلع لرؤية المزيد من الإنجازات والنجاح في مسيرتهم للعمل من أجل تعزيز الجولف المستدام”.

تأتي شهادة مصادقة منظمة البيئة للجولف التي حصل عليها نادي خور دبي للجولف واليخوت، عقب حصول النادي الشقيق، نادي الإمارات للجولف عليها في عام 2015، وحصول نادي خور دبي على جائزة الاستخدام الفعال للموارد ضمن جوائز “انترناشيونال أسوسياشن أُف جولف تور اوبريتر المرموقة لعام 2014. وقد تم تخصيص الجائزة لنهج هام ومستدام لتكنولوجيا الري بالمياه في المنطقة، حيث يزداد فسها الضغط على الموارد الطبيعية.

 

لمزيد من المعلومات عن دبي للجولف ومزايا ملاعب الجولف والمرافق الترفيهية، تفضل بزيارة www.dubaigolf.com ويمكنك الإطلاع على تقرير المصادقة الكامل الصادر عن منظمة البيئة للجولف للنادي عبر www.golfenvironment.org

عن alsatary

شاهد أيضاً

unnamed-3

أبوظبي للاستدامة تناقش اهداف التنمية المستدامة

ركزت فيها على دور قطاع الأعمال في تحقيقها خلال جلسة حوار شبكة بيئة ابوظبي: 11 …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *